• الثلاثاء 04 صفر 1439هـ - 24 أكتوبر 2017م
  01:43    محمد بن راشد يّدشن، أعمال الحفر في نفق مترو "مسار 2020"        01:44    محمد بن راشد يرعى، افتتاح القمة العالمية الرابعة للاقتصاد الاخضر في دبي        01:45    السعودية تعلن عن مشروع مدينة استثمارية مع مصر والأردن        01:48    مواجهات عنيفة بين قوات عراقية وتنظيم داعش الإرهابي قرب الموصل    

إثر حادث سيارة أليم

مأساة مزدوجة.. الأب مات بمستشفى دبا والابنة توفيت في طريقها إليه

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 10 نوفمبر 2016

فهد بوهندي (دبا الحصن)

لم تفق أسرة المواطن أحمد علي خميس الظهوري من صدمة وفاته بعد نقله للمستشفى، حتى تلقت بعد ساعات خبر وفاة شقيقتهم (مريم) إثر حادث أليم، تعرضت له عقب تلقيها خبر وفاة والدها.

وتوفيت مريم، وهي في العقد الرابع من العمر، عصر أمس، عندما كانت في طريقها من خورفكان إلى دبا الفجيرة قاصدة منزل الأسرة برفقة ابنها، بعدما بلغها النبأ الحزين بوفاة والدها. وفي الطريق تعرضت مركبتهما لحادث سير، فلقيت وجه ربها الكريم.

وفي تصريحات خاصة لـ«الاتحاد» قال عبدالحميد أحمد الظهوري ابن المتوفى وشقيق مريم «لقد كانت الصدمة الأولى عندما شعر والدي وهو في العقد التاسع من العمر بعارض صحي وقمت بنقله إلى مستشفى دبا حيث انتقل إلى جوار ربه، فيما قام أحد الأقارب بإبلاغ شقيقتي القاطنة مع زوجها وأسرتها في خورفكان بوفاة الوالد.»

وانطلقت مريم مباشرة برفقة ابنها (18 عاماً) صوب دبا الحصن، وفي الطريق فقد الابن الذي كان يقود السيارة السيطرة عليها، مما أدى إلى اصطدامه بمركبتين، ما نتج عنه وقوع إصابات متوسطة، ووفاة والدته مريم الظهوري.

وأضاف عبدالحميد الظهوري «كانت الصدمة الأولى بوفاة والدي المسن مؤثرة جداً، ولكن فور وصول خبر وفاة شقيقتي بعدها بوقت قصير، تحولت الصدمة إلى فاجعة كبيرة للأسرة حيث فقدنا الأب والشقيقة خلال ساعات، لم يكن الحزن يعبر عن صدمتنا بما حصل خلال فترة قصيرة، لقد كنا نشيع الجنازتين في مقبرة الظهورين في دبا الحصن أمام مشهد لا نستطيع وصفه وكأنه كابوس مزعج».

وكشف عبدالحميد الظهوري أن شقيقته مريم تركت خلفها 6 من الأولاد 3 أبناء و3 بنات، أصغرهم ابنة تدرس في الصف الخامس الابتدائي، بالإضافة إلى شقيقتها الصغرى التي كانت تكفلت بتربيتها وتعيش معها في منزلها بخورفكان. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا