• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

طالب بمقترحات لتفعيل معاهدة الدفاع المشترك في حلول الشهر المقبل

«الوزاري العربي» يدين تصريحات نصر الله العدائية تجاه البحرين

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 16 يناير 2015

القاهرة (الاتحاد)

أعرب مجلس جامعة الدول العربية على مستوى وزراء الخارجية عن إدانته الشديدة للتصريحات العدائية التي أدلى بها حسن نصر الله أمين عام حزب الله تجاه مملكة البحرين بتاريخ التاسع من يناير الجاري.

وأكد المجلس في بيان أصدره في ختام أعمال اجتماعه الطارئ رفضه التام لتدخلات المذكور «حسن نصر الله» المتكررة في الشؤون الداخلية لمملكة البحرين. وطلب المجلس من حكومة الجمهورية اللبنانية أن تتحمل مسؤولياتها بهذا الشأن وأن تبين موقفها بشكل واضح تجاه تصريحات وتصرفات أمين عام حزب الله والتي تتضمن تحريضا واضحا على العنف والإرهاب بهدف زعزعة الأمن والاستقرار في مملكة البحرين ودول مجلس التعاون لدول الخليج العربية كافة وتعد تدخلا سافرا ومرفوضا في الشؤون الداخلية وتعديا واضحا على استقلال وسيادة دولة عضو في جامعة الدول العربية. وطلب المجلس حكومة لبنان أن تتخذ الإجراءات القانونية اللازمة والرادعة لضمان عدم تكرار مثل هذه التصريحات البغيضة.

وأوضح المجلس أن هذه الطلبات للحكومة اللبنانية تأتي التزاما من جميع الدول الأعضاء بما نص عليه ميثاق الجامعة العربية وبالقوانين والأعراف الدولية المتعلقة بضرورة الالتزام بمبادئ حسن الجوار وعدم التدخل في الشؤون الداخلية للدول واحترام سيادتها واستقلالها وحرصا من المجلس على وحدة الصف والحفاظ على الأمن القومي العربي والتصدي لكل ما يعكر صفو العلاقات العربية – العربية.

وجدد مجلس جامعة الدول العربية إدانته الحازمة لتنظيم «داعش» و»جبهة النصرة» وكافة المنظمات المرتبطة بتنظيم القاعدة والجماعات والمنظمات الإرهابية الأخرى التي تهدف إلى قتل المدنيين وتدمير المواقع الأثرية والدينية وزعزعة الاستقرار والسلم الأهلي وتقويض مؤسسات الدولة.

وأكد المجلس في قراره حول «صيانة الأمن القومي العربي ومكافحة الإرهاب» أن الإرهاب والممارسات الإرهابية التي يرتكبها تنظيم «داعش» و»جبهة النصرة» والمنظمات الإرهابية الأخرى لا يجب ربطها بأي ديانة أو جنسية أو بحضارة بعينها. وعبر المجلس عن تضامنه الكامل ودعمه للشعوب العربية التي يهددها خطر الإرهاب وعلى نحو خاص الشعب السوري والعراقي والليبي. ... المزيد

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا