• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

«ليبراسيون» تحذر من «نهاية العالم» و«إل يونيفرسال» تتحدث عن «المزحة» التي صارت حقيقة

«تسونامي ترامب» يهز الإعلام العالمي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 10 نوفمبر 2016

دينا محمود (لندن)

انعكست مفاجأة فوز دونالد ترامب بالرئاسة الأميركية، على ردود فعل وسائل الإعلام العالمية التي تابعت عمليات الفرز خلال ليلة طويلة توجهت فيها أنظار العالم بأسره إلى الولايات المتحدة لمتابعة النتائج لحظة بلحظة. ووردت غالبية ردود الفعل على المواقع الإلكترونية للعديد من الصحف والمجلات الكبرى في العالم، نظراً لأن نتيجة السباق نحو البيت الأبيض لم تُحسم سوى في الساعات الأولى من الصباح.

ففي الصين التي لوح الرئيس المنتخب بشن حرب تجارية عليها، اكتفت صحيفة «الشعب» بالإشارة إلى تصريحات المتحدث باسم الخارجية الصينية التي أعرب فيها باسم بكين عن استعدادها لبذل جهود مشتركة مع الحكومة الجديدة للحفاظ على نمو مستدام وصحي ومستقر للعلاقات بين البلدين. وكان لافتاً عدم ذكر اسم ترامب في التصريح قالت الصحيفة إنه ورد خلال «مؤتمر صحفي روتيني». أما صحيفة «تشاينا ديلي»، الأوسع انتشارا باللغة الإنجليزية، فأشارت إلى أن فوز ترامب جاء بعد سلسلة من الانتصارات الصادمة في الولايات الأميركية المتأرجحة بما فيها فلوريدا وأوهايو.

واختلفت الصورة في روسيا، التي أغدق ترامب المديح على قيادتها خلال حملته الانتخابية، وتحدث عن عزمه التعاون معها لمحاربة الإرهاب. فقد وجهت صحيفة «روسيسكايا غازيتا» التهنئة للرئيس المنتخب، وقالت إن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين يأمل في إحياء العلاقات بين البلدين. أما صحيفة «أزفستيا» فأبرزت تهنئة بوتين لترامب بفوزه.

ومن جانبها، صدرت الطبعات المبكرة لغالبية الصحف البريطانية وعلى صدر صفحاتها الأولى تغطيات مكثفة عن احتدام السباق الانتخابي وانقسام الناخبين الأميركيين. ولكن صحيفة «التايمز» انفردت بإصدار طبعة خاصة في الخامسة والنصف فجراً بتوقيت جرينتش بعد تزايد فرص ترامبي في الفوز، وقبل الإعلان الرسمي عن ذلك. وحملت الطبعة على صفحتها الأولى صورة كبيرة للرئيس المنتخب مع كلمات تقول «ترامب.. القادم من خارج المؤسسة التقليدية على وشك الوصول للبيت الأبيض».

أما صحيفة الجارديان، التي صدرت نسختها المطبوعة بعنوان «المنافسة الضارية التي مزقت أميركا»، فاختارت لموقعها الإلكتروني عنوان «انتصار ترامب يصعق العالم»، وذلك بمجرد التيقن من حسمه المعركة الانتخابية. كما نشرت مقالا في مدونتها الإلكترونية، حذر فيه كاتب العمود جوناثان فريدلاند من أن «أميركا انتخبت أخطر قادتها على الإطلاق»، وأضاف «لدينا مخاوف جمة». ومضى قائلا«كان يعتقد أن الولايات المتحدة ستبعد نفسها عن حافة الهاوية، وقادتنا نتائج استطلاعات الرأي للثقة في أن الأميركيين لن يسلموا في نهاية المطاف المنصب الأهم على وجه الأرض إلى شخص متعصب غير متزن ووحش جنسي وكاذب». واعتبر الكاتب أن الولايات المتحدة أصبحت الآن «مصدراً للخوف». ... المزيد

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا