• الأحد 04 محرم 1439هـ - 24 سبتمبر 2017م
  06:16    مسعود البرزاني رئيس إقليم كردستان العراق: بغداد الآن "دولة طائفية" وليس دولة ديمقراطية        06:17     البرزاني: ماضون قدما في الاستفتاء    

الكشف عن مجزرة نفذها يزيديون في قرى سنجار

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 11 يونيو 2015

عواصم (وكالات)

أقدم فصيل يزيدي مسلح على قتل 21 من العرب السنة في شمال العراق قبل أشهر، انتقاما لأبناء الأقلية اليزيدية الذين تعرضوا لفظاعات على يد تنظيم «داعش». وذكر تقرير لمنظمات دولية، إن الهجمات نفذت في 25 يناير، واستهدفت قريتين يقطنهما عرب سنة في منطقة سنجار شمال العراق، والتي كانت تعد بمثابة موطن للأقلية اليزيدية. وأوضح «تقريبا لم ينج منزل واحد، نصف الذين قتلوا كانوا من كبار السن أو المعوقين من الرجال والنساء والأطفال». وأشار إلى أن 40 آخرين خطفوا، ولا يزال 17 منهم مفقودين. وأورد التقرير شهادات لعدد من الشهود، بينهم رجل فقد ولدين يبلغان من العمر 20 و15 عاماً، كما أُصيب ابن ثالث له يبلغ من العمر 12 عاماً بأربعة رصاصات في الظهر، إلا أنه نجا. وقال الرجل للمنظمة «لم نتخيل أن المعتدين قد يهاجمون كبار السن والمرضى، لكنهم فعلوا»، راويا قتل والده المقعد البالغ 66 عاماً، وهو جالس في كرسيه المتحرك.