• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

«الهيئة» ترسم البسمة على وجوه ذوي الاحتياجات

«الهلال» توزع مستلزمات مدرسية في حضرموت

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 10 نوفمبر 2016

حضرموت (الاتحاد)

رسمت هيئة الهلال الأحمر الإماراتية البسمة في وجوه الأطفال ذوي الاحتياجات الخاصة في وادي حضرموت، جنوب شرق اليمن، ضمن البرامج الإغاثية المقدمة إلى الشعب اليمني الشقيق الذي يمر بأوضاع صعبة جراء الأزمة الراهنة. ووزعت فرق الهيئة أكثر من 50 حقيبة مدرسية على طلاب وطالبات مدرسة الطفل السعيد لمتلازمة داون في مدينة سيئون، ضمن الجهود المبذولة لدعم العملية التعليمية ومساعدة الأطفال على مواصلة التعليم والارتقاء بمخرجاته. وأكد مشرف المشاريع بهيئة الهلال الأحمر الإماراتي بوادي حضرموت المهندس حسن حيمد باقميش، اهتمام دولة الإمارات العربية المتحدة لتحسين العملية التعليمية لشرائح المجتمع كافة، وتأتي في مقدمتها فئة ذوي الاحتياجات الخاصة، مضيفاً أن فئة متلازمة داون وذوي الاحتياجات الخاصة تأتي ضمن أولويات واهتمام الهيئة في المرحلة الراهنة. وأشار إلى أن زيارة المدرسة وتوزيع الحقائب على الطلاب والطالبات أفسح المجال أيضاً للتعرف إلى احتياجات هذه الفئة الخاصة والصعوبات التي تواجه منتسبي المدرسة للنهوض وتقديم خدمات إنسانية أفضل.

وقدم مدير مدرسة الطفل السعيد لمتلازمة داون، يوسف أحمد سالم، الشكر والتقدير إلى دولة الإمارات وذراعها الإنسانية الهلال الأحمر على تقديم العون والمساعدة إلى هذه الشريحة المنسية والمحتاجة من ذوي الاحتياجات الخاصة لمواصلة التعليم في هذه الأوضاع الصعبة، مشيراً إلى أن الحقائب جاءت في وقتها مع بدء العام الدراسي الجديد، خصوصاً ومعظم الأسر تعاني معوقات اقتصادية نتيجة للأوضاع التي تمر بها البلاد وفقدان الكثير من أرباب الطلاب أعمالهم.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا