• الخميس 28 شعبان 1438هـ - 25 مايو 2017م

النعيمي يدعو إلى قياس سرعة الاستجابة

«إسعاف شرطة رأس الخيمة» ينفذ 514 مهمة إنقاذ

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 10 نوفمبر 2016

رأس الخيمة (الاتحاد)

قام اللواء علي عبدالله بن علوان النعيمي القائد العام لشرطة رأس الخيمة بزيارة تفقدية لقسم الإسعاف والإنقاذ؛ بهدف الاطمئنان على سير العمل الأمني، والاستماع إلى آراء الموظفين وملاحظاتهم، يرافقه العقيد طارق محمد بن سيف مدير عام مكتب القائد العام وخبير الأداء المؤسسي والاستراتيجي بالقيادة العامة سيف الشفيري وفريق التفتيش.

وكان في استقباله، العميد الدكتور محمد سعيد الحميدي مدير عام العمليات المركزية، والعقيد علي سعيد العلكيم مدير إدارة المرور والدوريات، الرائد طارق أحمد الشرهان مدير فرع الإسعاف والإنقاذ، وعدد من الضباط.

بدأ قائد عام شرطة رأس الخيمة زيارته بتفقد الطابور العسكري، وحث جميع الموظفين والعاملين على ضرورة بذل المزيد من الجهد لتطوير العمل، خاصة مع اقتراب موعد مهرجان عوافي، حيث يتطلب المزيد من الجهد في تأمين المهرجان، وفرض وتعزيز الأمان في المنطقة، ليتسنى لجميع رواده الذين يأتون إليه من كل إمارات الدولة ودول مجلس التعاون الخليجي من قضاء وقت ممتع مع عوائلهم، من ثم تفقد الآليات والمركبات العسكرية الخاصة بالإسعاف والإنقاذ، ثم تفقد مختلف مرافق القسم.

وأجرى القسم عملية وهمية تمثلت في كيفية تعامل أفراد القسم مع المحصورين داخل المركبة، من خلال استخدام تقنية «المقص الكهربائي»، وكيفية كسر الزجاج باستخدام تقنية «المسمار» بوقت قياسي يعتمد بحسب طبيعة المهمة وحالة المصابين لحين وصولهم للمستشفى لاستكمال علاجهم. وأشاد القائد العام بخبرة وكفاءة جميع العاملين بالإسعاف والإنقاذ ومدى مواكبتهم للتقنيات والتكنولوجيا في سبيل تعزيز الأمن والأمان وحماية الأرواح، ودعاهم إلى إعداد سيناريوهات أكثر دقة في التنسيق بين الأدوار، وضرورة إعداد تقرير شامل بعد انتهاء كل مهمة يتم فيه تحديد مستوى الإنجاز بدقة وقياس سرعة الاستجابة، خاصة في حالات الاستدعاء الطارئة.

واجتمع القائد العام مع الضباط والأفراد بالقسم، وتم تقديم شرح مفصل عن القسم وأهدافه، واستعراض عدد من المبادرات والمقترحات التي تم تطبيقها داخل القسم ولقيت نجاحاً كبيراً في تطور العمل وتحسين الخدمات المقدمة، موجهاً سعادته بضرورة زيادة عددها وتكثيف الجهود المبذولة للوصول إلى أعلى المستويات، وأوصى بإجراء زيارات ميدانية على مستوى الدولة للأقسام ذات الاختصاص المشترك لعمل مقارنات معيارية التي تساهم وبشكل كبير في تطوير الأداء.

كما اطلع على نتائج وإحصائيات مؤشرات الأداء، والمهام التي يضطلع بها القسم، حيث نفذ القسم 773 مهمة خلال عام 2015 في الربع الثالث، بينما في العام الجاري 2016 نفذ القسم خلال الربع الثالث نحو 514 مهمة، وضم القسم نحو 7 مركبات للإسعاف ومستشفى ميداني، و 4 مركبات للإنقاذ متخصصة في حوادث الطرق و8 مركبات إنقاذ متخصصة للمهام، بالإضافة إلى امتلاك 3 زوارق إنقاذ وجيت بوت، ودراجتين للإسعاف والإنقاذ البحري وللشواطئ وجاري العمل على إدخال أخرى في الفترة القادمة، فضلاً عن تنظيم 17 دورة إسعاف وإنقاذ خلال الربع الثالث من العام الحالي.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا