• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

خلال محاضرة لهيئة الطيران المدني في مجلس البطين

السويدى: ضمان سلامة تشغيل «الطائرات من دون طيار» مسؤولية مجتمعية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 10 نوفمبر 2016

جمعة النعيمي (أبوظبي)

أكد سيف السويدي مدير عام الهيئة العامة للطيران المدني، أمس الأول، أن الوعي المجتمعي يعتبر ركيزة أساسية لضمان سلامة تشغيل الطائرات من دون طيار، بحيث لا تتجاوز هذه الطائرات أهدافها، وتسبب تحديات أمنية وتنتهك الخصوصية.

وأشار، في محاضرة «التحديات والمخاطر في مستقبل الطائرات من دون طيار»، إلى أن «الهيئة» أسست منظومة متكاملة لضمان أمن وسلامة الطيران المدني في الدولة، بحيث تكون حاضنة لتطوير قطاع الطيران المدني واستدامته، وذلك من خلال وضع لوائح وأنظمة تتوافق مع المتطلبات الدولية وخصوصية صناعة الطيران في الدولة، وعمل نظام رقابي شامل يضمن استيفاء اللوائح والأنظمة، إضافة إلى عمل إجراءات وتطبيقات مبنية على أحدث التقنيات، بحيث تضمن تمكين «الهيئة» من تطبيق أهدافها بفاعلية، وتبني وتطوير أفضل الممارسات والتجارب الدولية، وجذب وتأهيل كوادر وخبرات على مستوى عالٍ من الكفاءة.

حضر المحاضرة جبر محمد غانم السويدي مدير عام ديوان ولي عهد أبوظبي، وعدد من المسؤولين وأهالي مدينة أبوظبي.

وأشار سيف السويدي إلى الأنشطة التي تنظمها «الهيئة» حيال ذلك، والتي تتضمن: تصنيع الطائرات ومحتوياتها وعمليات تشغيل الطائرات، وصيانة الطائرات والمطارات، وتقديم خدمات الملاحة الجوية، وتأهيل وتدريب المختصين «الطيارين والمهندسين والمراقبين الجويين والأطباء».

وأوضح أنه في بداية الألفية، كانت «صناعة الطائرة من دون طيار» تحتاج إلى فريق عمل كبير مع طيار وجناح ثابت للطائرة، ويجب التحكم بها عن بعد، عوضاً عن ذلك كانت التكلفة باهظة جداً، مقارنة بعام 2006، فقد كانت صناعة طائرات من دون طيار تمتاز بحجمها الصغير، وإقلاعها عمودياً والتحكم بالطائرة بطريقة آلية. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض