• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

فاطمة بنت مبارك: تطبيق قانون الخدمة الوطنية يرسخ قيم الولاء والانتماء في نفوس شباب الوطن

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 25 يونيو 2014

وام

أعربت سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك رئيسة الاتحاد النسائي العام الرئيسة الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة، عن سعادتها ببدء العمل بإجراءات تطبيق "قانون الخدمة الوطنية والاحتياطية" الذي يرسخ قيم الولاء والانتماء في نفوس شباب وشابات الوطن و يزرع فيهم روح النظام والانضباط و يصقل شخصيتهم الوطنية ليكونوا دوما على أهبة الاستعداد في الخطوط الأولى للدفاع عن حياض الوطن وسيادته وآمنه ومكتسباته.

وقالت سموها إن تطبيق الخدمة الوطنية هو إجراء وطني حتمي يعكس الرؤية الثاقبة والتوجيهات السديدة لصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة "حفظه الله" وأخويه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي والفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، في أن حماية الوطن والمحافظة على سيادته والمشاركة في التنمية الشاملة هو واجب مقدس على كل مواطن ومواطنة.

وأكدت سموها دعمها ومساندتها للجهود المخلصة المقدرة لهيئة الخدمة الوطنية والاحتياطية بالقوات المسلحة برئاسة اللواء الركن طيار الشيخ أحمد بن طحنون بن محمد آل نهيان رئيس الهيئة..والخطوات الإيجابية الفاعلة التي أنجزتها في هذا السياق معربة عن ارتياحها للإقبال والتجاوب الكبير لشباب الوطن للالتحاق بالخدمة الوطنية ودعم جهود القوات المسلحة وتعزيز الأمن الوطني.

جاء ذلك خلال استقبال اللواء الركن طيار الشيخ أحمد بن طحنون بن محمد آل نهيان لسعادة نورة خليفة السويدي مديرة الإتحاد النسائي العام التي أكدت، أن سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك تحرص على أن تلعب الأسرة دورا محوريا في ترسيخ معاني وقيم الولاء والانتماء والوفاء في نفوس أبنائهم وحثهم على الانخراط في صفوف الدفاع الوطني للحفاظ وحماية مكتسبات الوطن.

وقالت خلال اللقاء إن سموها على ثقة أن ساحات وميادين التدريب في الخدمة الوطنية ستشهد حضورا قويا من قبل الإناث وذلك على الرغم من أن القانون لم يلزمهن بذلك بعد أن أثبتت فتاة الإمارات جدارتها وقدرتها من خلال مشاركتها الإيجابية في مختلف مواقع العمل الوطني بما في ذلك إنخراطها في القوات المسلحة ووصولها إلى رتبة عميد واقتحامها بكفاءة وشجاعة مجال الطيران العسكري ووصولها إلى رتبة رائد في قيادة الطائرات العسكرية المقاتلة في قواتنا الجوية وأثبتت قدرتها على تحمل المسؤولية وامتلاكها روح المثابرة والعزيمة والتضحية والاستعداد للمشاركة الفاعلة في خدمة الوطن في شتى المجالات.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض