• الثلاثاء 03 شوال 1438هـ - 27 يونيو 2017م
  05:58     البنتاغون يشير الى نشاط "مشبوه" في القاعدة الجوية المستخدمة في هجوم خان شيخون بسوريا        05:58     الأسد يزور قاعدة حميميم الجوية الروسية بغرب سوريا         05:59     البنتاجون: النشاط السوري المريب يتعلق بطائرات معينة وحظيرة طائرات مرتبطة باستخدام السلاح الكيماوي         06:01     الكرملين يعلن رفضه مزاعم واشنطن بشأن عزم الحكومة السورية شن هجوم كيماوي     

مع المتنبي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 11 يونيو 2015

خاض أحد الولاة في المتنبي وذمه وقدحه بشدة، وكان حضور مجلسه يجارونه في الانتقاص من المتنبي.. والمتنبي هو أبو الطيب أحمد بن الحسين، وقيل إن لقب المتنبي أطلق عليه لأنه ادعى النبوة، لكن هذه الرواية ضعيفة، والحق الذي عليه ما يشبه الإجماع أنه لُقب بالمتنبي، لأنه كان ينطق بالحكمة والمواعظ في أشعاره التي تعد أروع ما قاله الشعراء العرب، وصارت أشعاره أمثالاً سائرة وحكماً مأثورة مثل قوله:

ومن نكد الدنيا على الحر أن يرى

عدواً له ما من صداقته بد

وقال عن أشعاره:

أنا الذي نظر الأعمى إلى أدبي

وأسمعت كلماتي من به صمم ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا