• الثلاثاء 04 صفر 1439هـ - 24 أكتوبر 2017م
  01:43    محمد بن راشد يّدشن، أعمال الحفر في نفق مترو "مسار 2020"        01:44    محمد بن راشد يرعى، افتتاح القمة العالمية الرابعة للاقتصاد الاخضر في دبي        01:45    السعودية تعلن عن مشروع مدينة استثمارية مع مصر والأردن        01:48    مواجهات عنيفة بين قوات عراقية وتنظيم داعش الإرهابي قرب الموصل    

جمعتها من سوق سوداء إلكترونية

الحكومة الأميركية تواجه معضلة تسييل «بيتكوين» بملايين الدولارات

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 20 يناير 2014

نيويورك (رويترز) - تحت يد ممثلي الادعاء الأميركيين في منهاتن منجم ذهب من عملة بيتكوين الإلكترونية يقدر بملايين الدولارات. وقد تزداد قيمته كثيرا.

فقد جمعت السلطات الاتحادية في عملية مصادرة رسمية الأسبوع الماضي 29 ألفا و655 وحدة من العملة الرقمية قيمتها 27 مليون دولار بالأسعار الحالية.

وتعود وحدات بيتكوين تلك إلى سيلك رود وهي سوق سوداء إلكترونية تقول السلطات إنها قناة لشراء المخدرات وخدمات اختراق الكمبيوتر - بل وكان كان بمقدور القتلة الإعلان فيها عن خدماتهم. وأغلق الموقع بعد أن داهمه مكتب التحقيقات الاتحادي في سبتمبر حيث سيطر ضباط المكتب على جهاز خادم الموقع واعتقلوا من يقولون انه مؤسسه في سان فرانسيسكو.

ولم يتقدم أحد للمطالبة بملكية وحدات بيتكوين تلك التي عثر عليها في محافظ إلكترونية تستخدم لتخزين العملة الرقمية. وعثر أيضا على 144 ألفا و336 وحدة بيتكوين إضافية تزيد قيمتها على 128 مليون دولار بأسعار اليوم لكن روس وليام أولبريشت (29 عاما) الذي تقول السلطات الأميركية انه المؤسس والمدير الرئيسي لسيلك رود يطالب بملكيتها. وكانت تلك الوحدات مخزنة بجهاز الكمبيوتر المحمول الخاص به.

ويضع الأمر السلطات في وضع حرج نظرا لبواعث القلق من استخدام بيتكوين وعملات رقمية أخرى كأداة لغسل الأموال. وبتداولها وحدات بيتكوين قد تضفي الحكومة بعض المشروعية على العملة.

وبيتكوين في جوهرها شفرة برمجية لوحدات من القيمة يمكن لمستخدميها تداولها فيما بينهم. وبخلاف عملات افتراضية أخرى لا ترتبط قيمة بيتكوين بأي عملة حقيقية مثل الدولار أو اليورو بل تتحدد بحجم الطلب عليها. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا