• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

البرازيل وكولومبيا يجددان ذكريات المونديال

«الثالثة».. «صراع» ثنائي على الصدارة و «المفاجآت» واردة!

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 11 يونيو 2015

مراد المصري (دبي)

سيكون الصراع ثنائياً على صدارة ترتيب المجموعة الثانية بين البرازيل المتوجة باللقب ثماني مرات، وكولومبيا المدججة بالنجوم في نسخة متطورة لفريق المزارعين، وسط محاولات لتحقيق المفاجأة من جانب البيرو وفنزويلا الفريقين الغائبين عن ساحة المنافسات العالمية خلال السنوات الماضية.

وسيكون الطريق مفروشاً بالورود أمام البرازيل وكولومبيا للصعود إلى الدور الثاني، وهو ما يجعل من مواجهتهما مرتقبة كونها تحمل طابعا ثأرياً، حينما أزاح نجوم «السامبا» الفريق الكولومبي من الدور ربع النهائي في نهائيات كأس العالم الماضية التي استضافتها البرازيل بالذات، فيما يبرز الجانب الثأري للبرازيل أيضا بعدما شهد هذا اللقاء تعرض نيمار نجمها الأول لإصابة خطيرة أدت إلى غيابه عن المنافسات بعد ذلك.

وستكون البرازيل مطالبة بتعويض صدمة «المونديال» في هذه البطولة، وذلك بعد السقوط المدوي بسباعية أمام ألمانيا في نصف نهائي كأس العالم، وهو الأمر الذي جعل «السامبا» تفقد ثقتها وجزءا كبيرا من هيبتها العالمية.

من جانبه يعتبر المنتخب الكولومبي أحد أبرز المنتخبات المشاركة والمرشحة للمنافسة على اللقب بعد تحقيقه سابقا عام 2001، حيث تضم تشكيلة قوية من ناحية الهجوم، بتواجد الثلاثي المرعب: راداميل فالكاو، الذي يسعى لإثبات الذات بعد موسم مخيب مع مانشستر يونايتد الإنجليزي، وكارلوس باكا الذي قاد إشبيلية الإسباني للتتويج بلقب الدوري الأوروبي، وخاميس رودريجيز نجم ريال مدريد الإسباني وهداف المونديال الماضي.

وتبدو أن المنافسة على المركز الثالث ومحاولة التأهل من هذه البوابة، ستكون محصورة بين البيرو وفنزويلا اللذين تراجعا خلال السنوات الماضية، رغم تقديمها عددا من النجوم اللامعة سابقا.

وفيما نجحت البيرو بحصد اللقب مرتين عامي 1939 و1975، اختلفت الأمور بالعصر الحديث، حيث تمر حاليا بفترة تجديد، ومن المتوقع أن تعتمد على عنصر الخبرة بتواجد كلاوديو بيتزارو لاعب بايرن ميونيخ، وباولو جيريرو لاعب فالمنجو البرازيلي وهداف النسخة الماضية.

ويعتبر المنتخب الفنزويلي من الفريق التي عانت كثيراً في منافسات هذه البطولة، حيث شاركت 15 مرة دون أن تنجح بتحقيق اللقب، وكان حصولها على المركز الرابع بالنسخة الماضية الإنجاز الأفضل لها.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا