• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م
  06:09     مصدران: منتجو النفط المستقلون سيخفضون الإمدادات بنحو 550 ألف برميل يوميا في اتفاق مع أوبك        06:15    أ ف ب عن مصدر أمني: مقتل 20 جنديا يمنيا في انفجار عبوة داخل معسكر في عدن    

هجوم انتحاري بسيارة مفخخة يستهدف حياً للعلويين في حمص

28 قتيلاً سورياً بالقصف والبراميل المتفجرة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 25 يونيو 2014

سقط 28 قتيلا بالقصف المدفعي وغارات المروحيات السورية بـ«البراميل المتفجرة» أمس. وقالت لجان التنسيق المحلية «إن طفلة قتلت بغارة على قرى وبلدات في حماة وريفها لاسيما كفرزيتا والعطشان والعقيربات وجبل شحشبو، كما سقط عدد من القتلى والجرحى بغارات على ريف حمص لاسيما المنطقة الواصلة بين قريتي ديرفول والزعفرانة، وقريتي جبورين وغرناطة». واندلعت اشتباكات عنيفة بين قوات النظام السوري وكتائب المعارضة لاسيما في المليحة والزبداني بريف دمشق. كما دارت اشتباكات في كل من حي جوبر ومدينة زملكا من جهة المتحلق الجنوبي، وقال اتحاد التنسيقيات السورية «إن الطيران المروحي ألقى برميلين متفجرين على الزبداني وشنّ 11 غارة على المليحة».

وقتل 5 جنود خلال اشتباكات بين قوات النظام والمعارضة على طريق خناصر – إثريا بريف حلب. واستعادت كتائب المعارضة السيطرة على ثلاث قرى شمال حلب إثر اشتباكات مع تنظيم «داعش»، كما استهدفت كتائب المعارضة بقذائف الهاون ومدافع محلية الصنع مقرات جيش النظام في بلدتي نبل والزهراء. ودارت اشتباكات متقطعة بين كتائب المعارضة وقوات النظام على أطراف حي طريق السد بدرعا المحطة. كما تواصلت المعارك في بلدة عتمان. وشنت القوات الحكومية السورية حملة اعتقالات في بلدات بريف حماة الجنوبي، حيث اقتحمت قريتي جنان وكريمش. وذكر «اتحاد تنسيقيات الثورة» أن انفجارا عنيفا دوى في مدينة الرقة التي يسيطر عليها تنظيم «داعش».

وتحدثت وكالة الأنباء السورية عن تفجير انتحاري بسيارة مفخخة بمدينة حمص هي الثانية خلال أقل من أسبوع، وقال مصدر إن امرأة قتلت وأصيب 23 آخرون بعضهم بحالة حرجة في التفجير قرب حلويات الفردوس بحي وادي الذهب. بينما قال المرصد السوري لحقوق الإنسان إن الانفجار وقع في أطراف وادي الذهب التي تقطنها غالبية من الطائفة العلوية وان هناك معلومات عن خسائر بشرية».

وأظهرت لقطات مصورة نشرت على موقع للتواصل الاجتماعي على الإنترنت أمس رجال إنقاذ في حلب يناضلون لاستخراج أطفال من بين أنقاض مبنى في حي قاضي عسكر عقب غارة للمروحيات السورية. وظهر في فيديو آخر تصوير لما بعد هجوم آخر للقوات الحكومية على حي المرجة في حلب أيضا. وأظهرت لقطات أخرى استمرار إسقاط براميل متفجرة على درعا. كما أظهرت لقطات إسقاط مقاتلي المعارضة طائرة عسكرية في منطقة محسة بمحافظة حمص.

إلى ذلك، تبادلت الأطراف الموقعة على اتفاق تحييد مخيم اليرموك للاجئين الفلسطينيين جنوب دمشق الاتهامات حول المماطلة في تنفيذ بنوده لإنهاء ازمته. واتهمت المعارضة، السلطات السورية وبعض الفصائل الفلسطينية الموالية للنظام بالمماطلة في تنفيذ الاتفاق القاضي بتحييد المدنيين بالمخيم والذي ينص على وضع نقاط تمركز حول حدود المخيم الإدارية لضمان عدم دخول أي مسلح من الخارج إلى داخله.

من جهة ثانية، اتهم وزير الخارجية الإسرائيلي افيجدور ليبرلمان أمس القوات السورية الموالية لنظام بشار الأسد بإطلاق صاروخ من الجانب السوري أسفر الأحد عن مقتل فتى من «عرب 48»، وقال للإذاعة العامة «حصلنا على كافة التحليلات والمعلومات الاستخبارية، ومن الواضح أن المسؤول هو السلطات السورية»، وأضاف «قوات الأسد أطلقت النار باتجاه الفتى وباتجاه السيارات التي توقفت بالقرب من الحدود، وعلى القوات السورية أن تدفع الثمن». وردت إسرائيل مباشرة عبر قصف بالدبابات وغارات على مواقع تابعة للجيش السوري، أسفرت عن مقتل 4 جنود. وقال ليبرلمان «إن الرد الإسرائيلي هو ما كان يجب ان يحصل، وهو ما سيحصل في المستقبل، وأتمنى أن تكون دمشق تلقت الرسالة». ... المزيد

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا