• الجمعة 03 رجب 1438هـ - 31 مارس 2017م

37.1 مليار درهم تجارتهما البينية

تعاون جمركي بين الإمارات وهولندا

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 11 يونيو 2015

لاهاي (الاتحاد)

وقعت دولة الإمارات ممثلة في الهيئة الاتحادية للجمارك، ومملكة هولندا، ممثلة في إدارة الجمارك الهولندية، أمس الأول، اتفاقية التعاون الفني للمساعدات الجمركية بين البلدين، بهدف تعزيز التعاون وتبادل المعلومات والخبرات في مجال العمل الجمركي.

تم توقيع الاتفاقية على هامش اجتماعات منظمة الجمارك العالمية خلال زيارة الوفد الإماراتي لمدينة لاهاي الهولندية برئاسة خالد على البستاني، المدير العام للهيئة الاتحادية للجمارك بالإنابة، وعضوية سعود سالم العقروبي، مدير إدارة العلاقات الدولية بالهيئة، بينما وقعها عن الجانب الهولندي، بيتر هاسكامب، مدير عام الضرائب والإجراءات الجمركية والقانونية الهولندية، وذلك بحضور عبدالله النقبي، سفير دولة الإمارات في هولندا، وعدد من المسؤولين بجمارك البلدين.

وأشار البستاني إلى أن كل من الإمارات وهولندا تعدان مراكز تجارية عالمية مهمة في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وآسيا وأوروبا، كما أنهما يرتبطان بعلاقات تجارية وثيقة.

وقال إن العلاقات التجارية بين الإمارات وهولندا تتميز بالنمو المتزايد في ظل تنامي العلاقات الدبلوماسية بين الدولتين، مشيراً إلى أن هولندا تعد من الشركاء الاستراتيجيين للدولة، وتسهم الاتفاقية في تنمية العلاقات التجارية والاقتصادية بين البلدين وتعزيز التدفقات التجارية بينهما.

ولفت إلى أن حركة التجارة البينية بين البلدين شهدت تطوراً خلال الفترة من 2010 وحتى نهاية 2014، حيث بلغت قيمة التجارة بين البلدين 37.1 مليار درهم، مشيراً إلى أن هولندا تمثل أحد وجهات السلع الإماراتية في بند الصادرات وإعادة التصدير، إذ بلغت قيمة الصادرات 5.3 مليار درهم، وإعادة التصدير 6.5 مليار درهم، في حين بلغت قيمة واردات الدولة من هولندا 25.3 مليار درهم خلال الفترة المذكورة.

وقال البستاني إن الهيئة حريصة على تعزيز التعاون المستقبلي مع الجمارك الهولندية من خلال تبادل الخبرات والمعلومات وأفضل التجارب في مجال العمل الجمركي، وتفعيل اتفاقية التعاون بعد المصادقة عليها من الجهات المختصة في البلدين، وابتكار أساليب جديدة ومتطورة للتعاون مستقبلا.وأكد حرص دولة الإمارات على تعزيز وتفعيل سبل التعاون مع الشركاء التجاريين وتعظيم القيمة المضافة للاقتصاد الوطني من خلال خطة استراتيجية لبناء قدرات الهيئة، ووضع علاقات الشراكة التجارية في أطر مؤسسية قانونية، تتمثل في الاتفاقيات الثنائية في مجال التعاون الفني الجمركي، بما يضمن تبادل الخبرات والمعلومات بين الطرفين.وأوضح رغبة العديد من دول العالم في توقيع اتفاقيات التعاون الفني للمساعدات الجمركية مع دولة الإمارات لما تتمتع به من مكانة مرموقة في خريطة التجارة العالمية، فضلاً عن ارتفاع مستوى الأداء في القطاع الجمركي بشهادة منظمة الجمارك العالمية، وكذلك ارتفاع مستوى تنافسية الدولة في مجال التخليص الجمركي والإفساح عن السلع والبضائع دون تعقيد في الإجراءات.من ناحية أخرى، قال سعود سالم العقروبي، مدير إدارة العلاقات الدولية بالهيئة، إن توقيع الاتفاقيات الثنائية مع الشركاء التجاريين يساهم في تبادل المعلومات والخبرات بين الطرفين، بما يؤدي في النهاية إلى بناء قدرات القطاع الجمركي في الدولة ومواجهة التحديات التي تواجه الإدارات الجمركية على مستوى العالم.وكشف عن أن الاتفاقية مع هولندا توفر أساساً قانونياً للتعاون والتواصل المباشر بين السلطات الجمركية في البلدين، وتمنح الفرصة لتبادل المعلومات، واتخاذ خطوات مشتركة في مجال مكافحة التهريب وانتهاك القواعد الجمركية، وتبادل أفضل الخبرات، وتطبيق أنشطة تعليمية مشتركة.

وقال إن الاتفاقية تساهم في تبادل الخبرات والمعلومات حول الإرساليات والسياسات الجمركية والتدريب في مجال الإجراءات الجمركية والتفتيش والمعاينة، فضلاً عن تعزيز التعاون الاقتصادي وزيارة حركة التجارة بين البلدين، وحماية المجتمع من الممارسات التجارية غير السليمة عن طريق تبادل المعلومات حول الإرساليات الجمركية المتبادلة بين البلدين.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا