• الأحد 09 ذي القعدة 1439هـ - 22 يوليو 2018م

إصابة قاضٍ بطلق ناري في الخرج

الرياض توقف 4 من فرنسا واليونان وإريتريا بقضايا أمنية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 24 يناير 2018

الرياض (وكالات)

أوقفت رئاسة أمن الدولة السعودية 4 مشتبه بهم من جنسيات فرنسية ويونانية وأريترية على خلفية قضايا تمس الأمني الوطني. ووفقاً لصحيفة «عكاظ» أمس، فإن إيقاف المتهمين الأربعة جرى يومي 12 و16 يناير الحالي، ويحمل الفرنسي واليوناني جوازي سفر، فيما يحمل الموقوفان الإريتريان إقامتين نظاميتين. وفي تطور أمني آخر، تعرض قاض بمحكمة الخرج أثناء خروجه من صلاة الظهر مساء أمس الأول، لطلق ناري أصاب كتفه نقل على إثره لمستشفى الملك خالد بالمحافظة وحالته مستقرة. ونقلت شبكة «العربية.نت» عن مصادر قولها «أثناء خروج الشيخ القاضي من الصلاة وعودته لمقر عمله بالمحكمة، تفاجأ برجل كبير في السن يتجاوز عمره 60 عاماً وجه له طلقة نارية أصابت كتفه. وفي تلك اللحظة تواجد أحد موظفي المحكمة بالمكان وقام بمساعدة القاضي ونقله للمستشفى في حين تم القبض على الجاني فوراً، دون الإعلان عن دوافعه. ويعتبر الشيخ من أقدم القضاة في المحكمة، حيث يعمل فيها منذ 22 سنة وهو قاضي استئناف على ملاك محكمة الاستئناف بالرياض.

من جانب آخر، أعلن النائب العام السعودي سعود المعجب، أن السلطات أفرجت عن نحو 90 موقوفاً على خلفية حملة مكافحة الفساد، وأن نحو 95 آخرين لا يزالون محتجزين في فندق ريتز بينهم 5 ينظرون في مقترحات التسوية. وقال المعجب في حديث لوكالة «بلومبيرج» الأميركية الإخبارية «تم إسقاط التهم عن 90 مشبوهاً وأطلق سراحهم في حين لا يزال يقبع هناك حوالي 95 شخصاً بمن فيهم 5 يفكرون في عروض تسوية، بينما يراجع الآخرون الأدلة المقدمة ضدهم». وأضاف «نحن في زمن سيتم فيه اجتثاث الفساد، ولن تتوقف الحملة عليه.. الأمر الملكي كان واضحاً.. من يندم ويوافق على التسوية سيتم إسقاط الإجراءات الجنائية ضده».