• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

عمر المرشح لا يقل عن 25 سنة وعدد الأعضاء 42 عضواً

سلطان القاسمي يصدر مرسوماً بانتخاب نصف أعضاء «استشاري الشارقة»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 10 يونيو 2015

لمياء الهرمودي

لمياء الهرمودي، وام (الشارقة)

أكد صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة أن قرار انتخاب نصف الأعضاء في المجلس الاستشاري في الشارقة، وتعيين النصف الآخر جاء من أجل معالجة أي نقص قد ينتج عن الانتخابات، كعدم انتخاب أي امرأة، ورفد المجلس بالخبرات، ليكونوا عوناً للآخرين. وكان صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة قد أصدر القانون رقم 9 لسنة 2015 بتعديل بعض أحكام القانون رقم 3 لسنة 1999، بشأن إنشاء المجلس الاستشاري لإمارة الشارقة والمتضمن اختيار نصف أعضاء المجلس الاستشاري عن طريق الانتخابات وتعيين النصف الآخر عن طريق صاحب السمو حاكم الشارقة.وجاء فيه : «نحن سلطان بن محمد القاسمي حاكم الشارقة، بعد الاطلاع على القانون رقم 2 لسنة 1999 بشأن انشاء المجلس التنفيذي لإمارة الشارقة ولائحته الداخلية وتعديلاته، والقانون رقم 3 لسنة 1999 بشأن إنشاء المجلس الاستشاري لإمارة الشارقة ولائحته الداخلية وتعديلاته وبناء على مصادقة المجلس الاستشاري وموافقة المجلس التنفيذي لما تقتضيه المصلحة العامة أصدرنا القانون التالي: المادة الأولى: يستبدل بنص المواد 3 و4 و7 و16 و17 و25 من القانون رقم 3 لسنة 1999 المشار إليه النصوص التالية: المادة 3: يتكون المجلس الاستشاري من 42 عضواً من ذوي الرأي والكفاءة والخبرة، يتم اختيار نصفهم عن طريق الانتخابات التي ينظمها مرسوم أميري ويعين الحاكم نصفهم الآخر.

المادة رقم 4: يشترط في عضو المجلس الاستشاري ما يلي: أن يكون متمتعاً بجنسية دولة الإمارات العربية المتحدة ويحمل قيد الإمارة ومقيماً فيها بصفة دائمة.

ب/‏‏ ألا يقل عمره عند اختياره عن 25 سنة.

ج/‏‏ أن يكون متمتعاً بالأهلية محمود السيرة حسن السمعة، لم يسبق الحكم عليه في جريمة مخلة بالشرف، ما لم يكن قد ردُّ إليه اعتباره طبقاً للقانون.

وقال سموه: «نبارك لأنفسنا وللشارقة خطوتها نحو ما هو قائم في التجربة الاتحادية، حيث إن الشباب في الإمارة يحتاج إلى صقل مهاراته واكتساب الخبرات وتطويرها بشكل دائم ومستمر حتى يصلوا إلى أعلى المراتب؛ لذلك كان شرطاً من شروط الترشيح هو أن يتعدى عمر المرشح الـ 25 عاماً، حيث يكون قد تخرج في الجامعة، وحمل في نفسه هم البلد الذي خلق فيه حبه والرغبة في العطاء والبذل». وأكد سموه أن القرارات التي يتم اتخاذها في المجلس ستتم عن طريق المواطنين، فهم أصحاب القرار، حيث يصل أعداد أعضاء المجلس إلى 42 عضواً من ذوي الرأي والكفاءة، ويصل عدد السيدات في المجلس إلى 7، وإذا أخفق العدد يقوم سموه بزيادة العدد لتغطية النقص، حيث سيكون هناك مرشحون من مختلف مناطق ومدن الإمارة، بحسب عدد السكان فيها.وتوجه سموه إلى فئة الشباب بشكل خاص، داعياً إياهم إلى عدم الاستعجال في الأرزاق، فالخير قادم، وعليهم أن يبتعدوا عن الديون حيث إن تراكمها يؤثر بشكل سلبي، فالديون تزيد ولا تنقص، داعياً النساء من زوجات وأمهات وأخوات إلى الترشيد في مصاريف المنزل، وعدم الإثقال على كاهل الرجال بطلباتهن، حتى لا يشجعنهم على الاقتراض من البنوك، حيث إن للمرأة دوراً كبيراً وجوهرياً في نفس وشخصية الزوج.وأوضح سموه أنه يحمل هم هذا البلد وهذه الإمارة بشكل يومي، حيث إنه يسعى لحل مشاكل كل بيت في الإمارة حتى لا يبقى أي إنسان مهموم فيه.كما تمنى صاحب السمو حاكم الشارقة من كل مواطن أن يعتني بمنزله حق الاعتناء، وهو مسؤول عن الشارقة، مشيراً سموه إلى أنه إذا استطاع أن يزين الشارقة بالذهب لزينها. إلى ذلك، أكد صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة أن رسالة الإسلام عالمية، وليست مقصورة على العرب بل لكل البشرية، وأن تعاليم الإسلام السمحة جاءت لترسخ ثقافة الحوار مع الآخر والتواصل معه، وأن ذلك لا يكون بإلغاء الآخر أو محاربته.وقال سموه، خلال اللقاء الذي جمعه مع الطلبة المتميزين من مختلف الجامعات العالمية ظهر أمس في مكتب سمو الحاكم، إن إمارة الشارقة تعمل على تكريس الجهود الثقافية لتعريف الآخر بالثقافة الإسلامية والعربية، من خلال مختلف أشكال الفنون والآداب كالمسرح والشعر والفنون والنشر وصناعة الكتاب، مشيراً سموه إلى أن الشارقة أخذت على عاتقها مسؤولية محاربة الأفكار الظلامية الهدامة التي تولد التطرف والإرهاب، فأولت النشء أهمية بالغة، كونهم الثروة الحقيقة للمجتمعات، وشيدت لهذا الغرض النبيل المدينة الجامعية التي تضم العديد من الجامعات العلمية التي تخرج آلاف الطلبة المسلحين بالعلم والنور، وأنشأت المراكز البحثية والثقافية في مختلف المجالات التي تدعو الإنسان إلى التفكر.وشدد سموه على دور العلم والثقافة في تصحيح الأفكار الخاطئة، وتنوير العقول بالأفكار الصحيحة ومحاربة التطرف بأنواعه، بدورهم، أعرب الطلبة عن شكرهم وامتنانهم لهذا اللقاء الأبوي الذي جمعهم مع صاحب السمو حاكم الشارقة، معتبرين أن نصائح سموه النبراس الذي سينير طريقهم، مؤكدين أن دول العالمين الإسلامي والعربي ترتقي يوماً بعد يوم في مختلف المجالات التنموية، في ظل وجود مثل هذه الشخصيات القيادية الواعية بأهمية العلم والتعليم، حضر اللقاء أسامة سمرة مدير مركز الشارقة الإعلامي.

مرسوم بفض دور انعقاد «استشاري» الإمارة

الشارقة (وام)

أصدر صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة مرسوما أميريا بشأن فض دور الانعقاد العادي الثاني من الفصل التشريعي الثامن للمجلس الاستشاري لإمارة الشارقة، بعد الانتهاء من نظر جدول أعمال جلسة يوم الخميس 24 شعبان 1436ه الموافق 11 من شهر يونيو عام 2015م. ونصت المادة الثانية من المرسوم - رقم 52 لسنة 2015 - على تنفيذ رئيس المجلس الاستشاري للإمارة هذا المرسوم وينشر في الجريدة الرسمية.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض