• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

تطوير فرص التمكين الوظيفي لـ 2849 مستفيداً من المساعدات الاجتماعية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 16 يناير 2015

دبي ( الاتحاد)

وقعت معالي مريم محمد خلفان الرومي وزيرة الشؤون الاجتماعية، ومعالي عبدالله بن محمد غباش وزير دولة رئيس مجلس أمناء هيئة تنمية الموارد البشرية الوطنية مذكرة تفاهم بين الوزارة والهيئة لتأهيل وتطوير فرص التمكين الوظيفي لـ 2849 مستفيداً من المساعدات الاجتماعية من المواطنين لتعزيز فرص مشاركتهم في سوق العمل .

وتهدف المذكرة إلى تدريب وتأهيل المستفيدين من المساعدات الاجتماعية وتوفير فرص عمل لهم بما يحقق الأمن الاجتماعي والاستفادة من سياسات التنمية في توظيف وتأهيل الكوادر الوطنية المسجلين في قاعدة بياناتها.

وتضمنت المذكرة تشكيل فريق عمل مشترك من الطرفين وتسميه كل فريق الأشخاص المخولين بالمخاطبات الرسميه ويكون من مهام فريق العمل إعداد خطة عمل لتنفيذ موادها ومتابعة التنفيذ وتحقيق أهدافها وفق جدول زمني يوافق عليه الطرفان. وتعمل الاتفاقية على توفير فرص العمل والتأهيل للقادرين على العمل المستفيدين من المساعدات الاجتماعية، وقد أجرت الوزارة دراسة حددت فيها الفئات القادرة على العمل، وقد بينت الدراسة أن عدد القادرين الذين سيتم تأهيلهم يبلغ 2849 حالة من المستفيدين من المساعدات ألاجتماعية ممن هم في سن العمل من 22-40 سنة.

كما أظهرت تلك الدراسة أن 77.4% من هذه الحالات من حملة الشهادة الثانوية، وما يقرب من 16% من حملة الشهادة الجامعية، مما يسهل عملية تأهيلهم وتدريبهم.

ووجهت الرومي شكرها وتقديرا لمعالي الأستاذ عبدالله بن محمد غباش على تعاونه البناء مع الوزارة في توقيع المذكرة وتوفير فرص نجاحها. من جانبه قال معالي عبدالله بن محمد غباش بأن تشغيل المستفيدين من المساعدات الاجتماعية سيأتي ضمن أولويات هيئة التنمية وأن تشغيل هذه الفئات سيفتح الباب لاستيعاب فئات أوسع من المجتمع للتوجه نحو العمل المنتج.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض