• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

يضرب زوجته حتى الموت لأنها طلبت..الطلاق

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 24 يونيو 2014

ا ف ب

حكم القضاء الأميركي في كاليفورنيا على رجل عراقي ضرب زوجته حتى الموت بالسجن 26 عاما على الأقل.

وبعد هذه المدة، يمكن لهذا الرجل ويدعى قاسم الحمدي أن يستفيد من إطلاق سراح مشروط.

وكان قاسم (50 عاما) أدين في ابريل بقتل زوجته، البالغة 32 عاما، في مارس 2012 في منزلهما في سان دييغو لأنها طلبت الطلاق.

وأصر قاسم، أمام القاضي الذي كان يفضل إنزال عقوبة الإعدام به، على براءته.

وكان المحققون اشتبهوا لدى بدء التحقيق بالقضية في أن تكون دوافع الجريمة عنصرية، إذ عمد الزوج القاتل إلى كتابة عبارة "هذا بلدي...عودي إلى بلدك"، قرب جثة الضحية. لكن تبين أن ذلك كان بهدف تضليل التحقيق.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا