• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

نظمت دورة حول معايير الأمن الدولية

«أبوظبي للموانئ» تستهدف تعزيز الوعي الأمني للعاملين بالقطاعات البحرية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 20 يناير 2014

أبوظبي (الاتحاد) - تسعى شركة أبوظبي للموانئ إلى تعزيز الوعي الأمني للعاملين في القطاعات البحرية، من خلال فتح أبواب التدريب للمرشحين من جميع إمارات الدولة في مركز التدريب والتطوير التابع للشركة. ويقدم المركز دورة “PFSO” المتخصصة في أمن الموانئ، والتي تحظى باعتراف دولي، تلبية للمتطلبات الإلزامية التي أقرتها المنظمة البحرية الدولية.

وأفادت الشركة بأن الدورة حظيت بموافقة المجلس الأعلى للأمن الوطني، والهيئة العامة لأمن المنافذ والحدود والمناطق الحرة في أبوظبي.

ويقوم المركز خلال الدورة وعلى مدى ثلاثة أيام بتعليم المرشحين جميع المهارات اللازمة للإلمام بواجبات ومسؤوليات ضابط أمن الميناء كما حددها مؤتمر (سلامة الأرواح في البحار) العالمي، واتفاقية أمن السفن والموانئ الدولية.

وتشمل حدود المعرفة ضمن واجبات ومسؤوليات ضابط أمن الميناء، القدرة على تطوير خطة أمنية شاملة لمرافق الميناء، إجراء عمليات التفتيش الأمنية الشاملة، القيام بدور فاعل لتعزيز الوعي الأمني ​​واليقظة بين العاملين في مرافق الميناء، والتأكد من أن سلامة المعدات الأمنية وجاهزيتها في جميع الأوقات والظروف.

وأعلنت الشركة عن تخريج أربعة من المشاركين الأوائل في الدورة الأولى بنجاح في احتفال رسمي، كمل تم منحهم شهادات معتمدة من المجلس الأعلى للأمن الوطني في الإمارات، وذلك في مرافق مركز التدريب التابع لشركة أبوظبي للموانئ في المصفح.

وأكد سلطان الجابري، نائب الرئيس، لأنظمة الموانئ والصحة والسلامة والبيئة والأمن بالشركة، أهمية الموانئ كمنافذ حدودية لأي دولة في العالم، قائلاً: “كل ميناء، مهما كان حجمه، بوابة استراتيجية مهمة للبلد، ومن اللازم أن نعمل على تعزيز الوعي الأمني لدى جميع العاملين في الموانئ. ونهدف من خلال هذه الخطوة إلى ضمان سلامة التدابير الأمنية التي يتخذها موظفو الأمن في مرافق الميناء من أجل توفير الأمن والسلامة لجميع أفراد البحرية والعملاء على حد سواء”.

وأضاف الجابري أن فتح أبواب التدريب خطوة هامة، لا تهدف إلى تعميم المعرفة فحسب، بل تحرص على رفع مستوى المعرفة في جميع موانئ الدولة لتلبية متطلبات المعايير الملاحية الدولية المتعلقة بأمن وسلامة المرافق والأرواح”.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا