• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م

25 % من السكان يعانون السمنة المفرطة

مطالبات بمركز متخصص لعلاج السكري في الفجيرة و«المنطقة الشرقية»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 08 نوفمبر 2016

تحقيق: السيد حسن

أكد استشاريون في قسم الباطنية في مستشفى الفجيرة، أن مرض السكري أصبح من الأمراض الرئيسة التي تقدم لها العيادات المختصة خدماتها العلاجية بشكل مستمر ومكثف، وأن عدد المترددين إلى عيادات السكري فيها بلغ العام الماضي 5464 مريضاً، كما بلغ عدد المرضى الذين ترددوا إلى عيادات المستشفى في الأشهر الماضية من العام الجاري 3954 مراجعاً، ومن المنتظر أن يصل هذا العدد مع نهاية العام الجاري إلى 6100 مراجع. وفي السياق ذاته، طالب مراجعون وأطباء ومرضى وفنيون، بضرورة العمل لإنشاء مركز متخصص للسكري في الفجيرة، ليخدم ما يزيد على 6000 مراجع لعيادات السكري في الفجيرة فقط، وما يزيد على 10 آلاف مراجع في الفجيرة ومدن المنطقة الشرقية التابعة لإمارة الشارقة.

بدورهم، ناشد مرضى مترددون إلى عيادات السكري في مستشفى الفجيرة وزارة الصحة، ضرورة العمل من أجل تشييد مركز السكري المقترح.

إحصاءات لافتة

وقال الدكتور علاء الشامي استشاري الباطنية في مستشفى الفجيرة - سكري: هناك في الفجيرة فقط 25% من السكان مصابون بالبدانة أو السمنة والسمنة المفرطة، وهذه نسبة مزعجة، إذ إنها تعد المقدمات الطبيعية لمرض السكري، وهناك في الفجيرة وضواحيها 12 مركزاً صحياً منتشرة في مدن وضواحي الفجيرة، يضم كل منها أطباء، بينهم طبيب باطنية مختص بالسكري.

وأضاف: في الفجيرة أطفال مصابون بمرض السكري، وتبلغ أعمارهم من 13 إلى 14 عاماً، وتتراوح أوزانهم من 100 إلى 120 كيلو جراماً، وفي الوقت الذي تسجل الإحصاءات ما نسبته 25% سمنة أو بدانة من بين سكان الفجيرة، سجلت الإحصاءات وجود 20% من السكان مصابين بالسكري، ومن بين كل 5 أشخاص يسيرون في الشارع هناك مصاب واحد بالسكري، ونسبة 50% من بين هؤلاء سكرهم عالٍ جداً وغير مسيطر عليه رغم تناولهم الأدوية. وأكد الدكتور علاء الشامي، أن من 30% إلى 40% من الذين يراجعون العيادات الباطنية في مستشفى الفجيرة مصابون بالسكري والضغط، وتعد هذه مشكلة يجب التصدي لها بالتوعية وترويج ثقافة الغذاء الصحي السليم وممارسة الرياضة. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض