• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

حسب تقرير لشركة برايس ووترهاوس كوبرز

«اتصال حكومة أبوظبي».. قصة نجاح متميزة لقنوات التواصل والربط الإلكتروني

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 08 نوفمبر 2016

أبوظبي (الاتحاد)

أشار تقرير بحثي متخصص أصدرته الشركة العالمية برايس ووترهاوس كوبرز - فرع كندا، والمختصة بالخدمات المهنية المتعددة، تحت عنوان «بناء حكومة رقمية»، إلى نجاح مركز اتصال حكومة أبوظبي (800555)، وإدراجه كقصة نجاح متميزة لقنوات التواصل المتعددة أو ما يعرف بـ:«أومني شانل» عبر الخدمات التي تتمكن الحكومات من تقديمها بسلاسة وكفاءه عالية.

وقد تم إدراج وذكر مركز اتصال حكومة أبوظبي (800555) كمثال على أفضل الممارسات المتعلقة بالحكومات الرقمية على المستوى الدولي، حيث يشير التقرير إلى أن مركز الاتصال هو عنصر واحد فقط ضمن بيئة متكاملة تقوم بتوظيف القنوات الإلكترونية، حيث تشمل خدمات المركز الهواتف الذكية مع ارتباط معلوماته والتكنولوجيا الخاصة به بـ: بوابة حكومة أبوظبي الإلكترونية عبر الموقع www.abudhabi.ae لتقديم خدمات عبر قنوات أخرى بديلة أيضاً.

وقد سلط التقرير الضوء على أهمية توفير حكومة رقمية للمواطنين والمجتمع ككل، حيث تؤثر تجاربهم بشكل مباشر على توقعاتهم عبر مختلف القطاعات، كالتجزئة، والاستهلاك، والتقنيات وغيرها، وتشكل عنصراً مهماً لبناء الثقة وإحداث التغيير الإيجابي في الحياة اليومية حسب المتطلبات الخاصة بالمستخدمين والمستفيدين من قطاع تكنولوجيا المعلومات والاتصالات.

كما شمل التقرير سبعة توجهات وأنماط للحكومات الرقمية حول العالم، وهي: التفكير بعقلية رقمية أولاً، والهواتف الذكية الآن، وقنوات التواصل المتعددة، وبيانات المستخدمين، والمتابعة والشفافية، والأمن الإلكتروني، وأهمية الفعالية.

وعمل مركز أبوظبي للأنظمة الإلكترونية والمعلومات منذ عام 2006، مع شركائه الاستراتيجيين على تعزيز البنية التحتية لتكنولوجيا المعلومات والاتصالات ورفع جاهزية التحول الرقمي للخدمات في الجهات الحكومية، وذلك من خلال البدء بتوفير منصات حكومية مشتركة مثل «شبكة أبوظبي الحكومية»، التي تربط أكثر من 60 جهة حكومية تحت مظلة واحدة.

كما عمل على توفير منصة «الدخول الموحد» ومنصة «تبادل البيانات المشتركة»، التي تمكن الجهات من تبادل البيانات الحكومية بطريقة ذات كفاءة عالية وآمنة وتعزيز مفهوم الحكومة المتكاملة الذي يتمحور حول رفع مستوى التجانس بين الجهات في الإمارة. كما يتيح ربط الخدمات الحكومية على النحو الأمثل وبوتيرة سريعة وفاعلة، وبناء قطاع متطور ومزدهر لتكنولوجيا المعلومات والاتصالات، مما يحقق الفائدة لجميع الشركاء بمن فيهم المستخدمون النهائيون، والجهات الحكومية، والقطاع الخاص، والهيئات شبه الحكومية.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض