• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

لقاء على «نار هادئة»

كوستاريكا وإنجلترا.. «نصف فرحة»!

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 24 يونيو 2014

على ملعب «ستاديو مينيراو» في بيلوهوريزونتي تخوض كوستاريكا مباراتها مع إنجلترا الجريحة دون أي عقد أو ضغط، بعد أن حققت إنجاز بلوغ الدور الثاني للمرة الثانية في تاريخها، وذلك ضمن الجولة الثالثة والأخيرة، لمنافسات المجموعة الرابعة لنهائيات كأس العالم لكرة القدم، المقامة حالياً في ضيافة البرازيل.

وكررت كوستاريكا إنجاز عام 1990 في إيطاليا، حين بلغت الدور الثاني للمرة الأولى بقيادة مدربها السابق الصربي الفذ بورا ميلوتينوفيتش، وذلك بحلولها ثانية في المجموعة الثالثة خلف البرازيل وأمام أسكتلندا والسويد، قبل أن تودع بخسارة مذلة أمام تشيكوسلوفاكيا 1-4، وتدين كوستاريكا بتأهلها الى قائدها براين رويس الذي سجل هدف المباراة الوحيد ضد ايطاليا.

وتأمل كوستاريكا أن تخرج بالتعادل على الأقل من مباراتها ومنتخب «الأسود الثلاثة» من أجل ضمان صدارتها للمجموعة، لكن المهمة لن تكون سهلة ضد الإنجليز الساعين إلى تحقيق ثأرهم منها، لأنها كانت السبب بخروجهم، بعد فوزها على إيطاليا.

ولا تقف حدود المنتخب الكوستاريكي عند التأهل الى الدور الثاني وحسب، بل أكد مدربه الكولومبي لويس بينتو: «لن نقف عند الإنجازات التي حققناها حتى الآن، فكأس العالم بالنسبة إلينا لم تنته بعد».

وبدوره، يبحث المنتخب الإنجليزي الذي ودع النهائيات من الدور الأول للمرة الأولى منذ 1958، إلى إنهاء مشاركته بفوز شرفي يبدأ فيها حقبة جديدة مع جيل شاب واعد أظهر أنه يتمتع بإمكانيات متميزة جداً خلال المباراتين الأوليين رغم خسارتهما.

وخلافاً لما اعتقد الكثيرون بعد الخسارة أمام أوروجواي وتأكد الخروج من الدور، لن تكون مباراة كوستاريكا الأخيرة للمدرب روي هودجسون مع «الأسود الثلاثة» إذ أكد رئيس الاتحاد الإنجليزي جريج دايك استمرار الأول في منصبه حتى نهاية عقده.

وقال دايك لشبكة «سكاي سبورتس» البريطانية إن هودجسون يحظى بدعم الاتحاد المحلي وسيبقى مدرباً لمنتخب «الأسود الثلاثة» حتى انتهاء عقده في كأس اوروبا 2016. وقال دايك: «ندعم هودجسون، وطلبنا منه البقاء في منصبه، لم نتعرض للإذلال في الخسارتين وكانتا متقاربتين (من حيث الأداء والنتيجة)، هذه مقاربة لأربع سنوات ونحتاج لتحقيق نتيجة أفضل في 2016». وعما إذا كان لا يزال على رأيه حول إمكانية فوز إنجلترا بكأس العالم 2022، رد دايك: «نعم، لكن أعتقد أن الكرة الإنجليزية بحاجة لتغييرات كثيرة». (ريو دي جانيرو - أ ف ب)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا