• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م

للابتعاد عن أسلوب التلقين

«التربية»: تدريب 537 معلماً على استراتيجيات الكتابة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 08 نوفمبر 2016

دبي (الاتحاد)

أطلقت إدارة مناهج الصفوف العليا في وزارة التربية والتعليم، دورتين تدريبيتين متخصصتين في استراتيجيات الكتابة والقراءة لمعلمي اللغة العربية في الصفوف من 9 إلى 12 والبالغ عددهم 537 معلماً ومعلمة.وقال الدكتور حمد اليحيائي مدير إدارة مناهج الصفوف العليا في وزارة التربية والتعليم، إن الوزارة تسعى من خلال خطتها التطويرية الشاملة للوصول إلى مستهدفات الأجندة الوطنية المتعلقة بها، عبر عدة حقائب تدريبية موجهة للمعلمين بهدف رفع كفاءتهم، بما ينعكس على العملية التربوية والتعليمية للوصول إلى نسبة 100% فيما يتعلق بإيجاد كادر تعليمي رفيع المستوى في التخصصات كافة، انسجاماً مع الخطط الرامية إلى رفد المدرسة الإماراتية بخبرات عالية المستوى في مختلف حقول المعرفة. وأوضح أن الكتابة مهارة تبنى وفقاً لمنهجية علمية مدروسة، تنتقل إلى الطلبة عبر معلمين يمتلكون المهارات اللازمة لذلك، وفقاً لقواعد علمية نسعى إلى غرسها لدى الطلبة غرسًا علميًّا ومنهجيًّا.

بدورها، أكدت لطيفة الفلاسي خبير مناهج اللغة العربية في إدارة الصفوف العليا «أنّ تدريب معلمي اللغة العربية ضمن خطّة تدريب مدروسة يعدّ شرطاً من شروط نجاح عملية تطوير مناهج اللغة العربية، التي بنيت بناء يعتمد على أن يكون الطالب شريكاً فاعلاً في العملية التعليمية، وهو ما يتطلب إدارة ذكية وناجحة للحصص، تتجاوز الأسئلة المسطحة، والتلقين، إلى نقاشات معمّقة بين الطالب والمعلم، والانفتاح على مصادر منوّعة للمعرفة لا تنحصر في الكتاب المدرسي وحده، خاصة أن منهاج اللغة العربية ركز ضمن محتواه على أهمية مهارتي القراءة والكتابة، وكلّ تلك المهارات مرهونة بمعلم قدير يدير عملية تطوير العملية التعلمية من موقعه».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض