• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

اغتيال ضابط استخبارات في المكلا و4 قتلى بهجوم على سيارة عسكرية في البيضاء

انهيار الهدنة وتجدد المعارك بين الجيش اليمني و«الحوثيين»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 24 يونيو 2014

عقيل الحلالي (صنعاء)

تجددت المعارك العنيفة في شمال اليمن بين القوات الحكومية المدعومة بميلشيا قبلية والمقاتلين الحوثيين بعد ساعات على إعلان وزارة الدفاع، الليلة قبل الماضية، هدنة جديدة لوقف القتال الذي نشب أواخر مايو في محافظة عمران وامتد في الأيام الماضية إلى مشارف العاصمة صنعاء. واندلعت المواجهات التي استخدمت فيها مدافع الهاون وصواريخ كاتيوشا ورشاشات ثقيلة في بلدة “همدان”، 22 كم شمال صنعاء، وفي مناطق عدة في محيط مدينة عمران التي تبعد إلى جهة الشمال 50 كم عن العاصمة.

وقال مصدر قبلي في بلدة “همدان”، إن معارك عنيفة دارت بين الجيش والمسلحين القبليين الموالين له، من جهة، والمقاتلين الحوثيين، من جهة ثانية، في منطقة “ضروان”، التي تبعد عشرة كيلومترات فقط عن مطار صنعاء.

وأكد المصدر مقتل عشرات المسلحين من الجانبين في المعارك التي استمرت حتى صباح أمس، وتجددت بشكل متقطع في المساء.

وأفاد بمشاهدته سيارتين تابعتين للجماعة المذهبية تنقلان جثث قتلاها إلى خارج منطقة الصراع عبر الطريق المؤدي إلى محافظة المحويت، لافتا إلى أن وسطاء قبليين محليين يحاولون إقناع الحوثيين بالسماح بإجلاء قتلى الجيش ورجال القبائل الموالية لحزب الإصلاح الإسلامي. في غضون ذلك، قُتل جندي على الأقل ومسلحون حوثيون في مواجهات عنيفة اندلعت ليل الأحد الاثنين واستمرت حتى صباح أمس في محيط مدينة عمران، حسبما أفاد مصدر في الجيش وسكان محليون.

وقال المصدر العسكري إن الحوثيين هاجموا بقذائف هاون معسكرا تابعا للجيش مرابط في جبل “ضين” الاستراتيجي جنوب عمران وعلى الطريق المؤدي إلى صنعاء، مشيرا إلى مقتل جندي وجرح اثنين بسقوط قذيفة هاون عند البوابة الرئيسية للمعسكر. ... المزيد

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا