• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م

ترامب: «الفرصة الأخيرة».. كلينتون: «لحظة الحساب»

لمـــن يقــترع الأمـيركيــون اليــــوم ؟

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 08 نوفمبر 2016

واشنطن (وكالات)

دخل المرشحان لانتخابات الرئاسة الأميركية أمس اليوم الأخير من حملتهما قبل حلول يوم الاقتراع اليوم الثلاثاء، مكثفين جولاتهما بولايات رئيسة قد تحسم السباق للبيت الأبيض، بعدما برأ مكتب التحقيقات الفيدرالي المرشحة الديمقراطية هيلاري كلينتون من ارتكاب انتهاكات تتعلق باستعمالها بريداً إلكترونياً خاصاً عندما كانت وزيرة للخارجية. وقال المرشح الجمهوري دونالد ترامب: إنه يمثل «الفرصة الأخيرة» لإصلاح دولة مدمرة، في حين تحدثت منافسته كلينتون عن «لحظة الحساب» التي حل أوانها.

وقضى كل من ترامب وكلينتون أمس متجولين بين مجموعة من الولايات الرئيسة التي يمكن أن تؤثر في الانتخابات المقررة اليوم، والتي تشير نتائج استطلاعات الرأي إلى تقارب في نتائج المرشحين وإن كانت تميل إلى كلينتون. وزار ترامب ولايات فلوريدا ونورث كارولاينا وبنسلفانيا ونيو هامبشير وميشيجان، التي يختتم فيها بتجمع حاشد في وقت متأخر من الليل.

وزارت كلينتون مكانين في بنسلفانيا، لتتوجه بعدها إلى ميشيجان قبل أن تختتم اليوم الانتخابي الأخير بتجمع حاشد في رالي بنورث كارولاينا، وكانت حضرت قبل ذلك تجمعا حاشدا في قاعة الاستقلال في فيلادلفيا مع الرئيس الأميركي باراك أوباما وزوجته ميشيل ونجم الروك بروس سبرينجستين.

وجاءت تحركات المتنافسين وسط ارتياح ممزوج بالمرارة شعر به الديمقراطيون، عندما أعلن مدير مكتب التحقيقات الفدرالي (أف بي آي) جيمس كومي، أن المكتب أنهى مراجعة البريد الإلكتروني لكلينتون، ولم يتوصل إلى ما يمكنه من توجيه تهم إليها بشأن استخدامها خادماً خاصاً للبريد الإلكتروني عندما كانت وزيرة الخارجية.

وقال كومي في رسالة إلى مجلس النواب: إن مكتب التحقيقات لم يغير النتيجة التي توصل إليها في يوليو الماضي، والتي تفيد بانعدام أي أدلة على تعمد كلينتون استغلال معلومات حساسة عن البلاد، معلناً عدم وجود مبررات لمقاضاتها. ... المزيد

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا