• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

ينطلق تحت شعار «الأردن تاريخ وحضارة» 6 أغسطس المقبل

«مهرجان الفحيص الثقافي» يحتفي بالقدس والشعر ويناقش تداعيات التطرف

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 24 يونيو 2014

محمود عبدالله (أبوظبي)

تحت شعار «الأردن تاريخ وحضارة»، يطلق نادي شباب الفحيص في السادس من أغسطس المقبل فعاليات النسخة الرابعة والعشرين من «مهرجان الفحيص الثقافي السنوي» (انطلق عام 1990)، وتستمر في مدينة الفحيص (تبعد عن غرب العاصمة عمان نحو ثمانية كيلومترات)، حتى الخامس عشر من الشهر نفسه، وفي اتصال هاتفي لـ«الاتحاد» مع مدير المهرجان أيمن سماوي، أكد أن برنامج نسخة هذا العام، يسعى لتقديم برنامج مختلف وجاذب للفئات العمرية كافة في الفن والشعر والموسيقى والاحتفاء بالمكان، حيث تحضر مدينتا الطفيلة، والقدس عروس العروبة الجريحة، بقوة ضمن ركن المدينة العربية على المستوى الثقافي والفكري، ويتوّج ذلك بندوة متخصصة حول القدس، يتحدث فيها كل من الدكتور منذر حدادين، والدكتور صبحي غوشة.

كما أكد سماوي، أن البرنامج الثقافي لهذا العام ينحو صوب تحقيق توازن في الخطاب الفكري التنويري، وتوفير مناخ من الإبداع المشترك بين حضور المهرجان، عبر شريط طويل من ثقافات العالم، من خلال ما تقدمه فرق الفنون الشعبية والتراثية والفولكلورية، ويشتمل على أمسيات شعرية، يستضيف من خلالها الشعراء: علي أحمد سعيد (أدونيس) من سوريا، وأحمد دحبور (فلسطين)، وأحمد الشهاوي (مصر)، كما تقام أمسيات عدة لفن الزجل الشعبي. أما على مستوى برنامج الندوات الفكرية، فتعقد ندوة تناقش واقع الدراما العربية والراهن، يتحدث فيها كل من: أسعد فضّة (سوريا) ونضال الأشقر (لبنان) والدكتورة ريم سعادة (الأردن)، كما تعقد ندوة بعنوان «التطرف الفكري في العالم العربي ـ الأسباب وطرق المواجهة»، بمشاركة الدكتور عبد الله نقرش، والدكتور موسى شتيوي، إضافة إلى ندوة أخرى بعنوان «حديث في السياسة» يتحدث فيها كل من معن بشّور (لبنان) ومازن الساكت، وزير الداخلية الأردني الأسبق.

على صعيد آخر، يضم البرنامج الفني عرضاً مسرحياً للممثل الأردني زهير النوباني بعنوان «وبعدين؟» للمخرج محمد الإبراهيمي، وتمثيل عدي حجازي، مي الدايم، دلال فياض، خلود جادالله، ويطرح العرض النقدي الساخر تساؤلات عديدة حول الأوضاع الاقتصادية والاجتماعية المحلية، كما يعرض فيلم تلفزيوني مهم بعنوان «سبعة وثلاثون ونصف» الحائز الجائزة الذهبية لأفضل عمل متكامل، وأفضل إخراج مناصفة مع الفيلم الأردني «هي أختك» للمخرج علاء ربابعة، في مهرجان الفيلم الأردني الأول، كما نال جائزة مهمة في مهرجان القاهرة للفيلم التلفزيوني، وهو للمخرج حمّاد الزعبي.

وقال سماوي في ختام حديثه، إن هناك مشاركات عربية واسعة في المهرجان على مستوى الفرق ونجوم الفن الأصيل، كما سيكون هناك معرض للشخصية، وآخر لمدينتي القدس والطفيلة، وفرق فنية متعددة الجنسيات، وفعاليات تبث الروح والفرح في المكان، وعروض خاصة للأزياء الشعبية، ولوحات فنية تحكي تاريخ مدينة القدس وتعكس ذاكرتها، إضافة إلى معارض الحرف اليدوية والصناعات التقليدية، كما تسهم مؤسسات المجتمع المدني بالعديد من الفقرات والبرامج، ليكون المهرجان على الدوام منارة الأدب والثقافة والفن ونشر الثقافات الإنسانية المتنوعة، وإضفاء حالة من البهجة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا