• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

نهيان بن مبارك يهنئ أندية العين والنصر والشباب

«الهيئة» تشيد بتوصيات اللقاء المشترك مع اتحادات الألعاب الجماعية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 10 يونيو 2015

معتصم عبدالله (دبي)

هنأ معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان وزير الثقافة والشباب وتنمية المجتمع رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة لرعاية الشباب والرياضة، نادي العين وسمو الشيخ هزاع بن زايد آل نهيان مستشار الأمن الوطني نائب رئيس المجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي نائب رئيس نادي العين نائب رئيس هيئة الشرف بالفوز بلقب دوري الخليج العربي لكرة القدم، مشيداً بدعم سموه للكرة الإماراتية وحرصه الدائم على تذليل جميع الصعاب، وهنأ معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم نائب حاكم دبي وزير المالية رئيس نادي النصر بتتويج «العميد» بلقبي كأس صاحب السمو رئيس الدولة وكأس الخليج العربي، وأشاد معاليه بتتويج فريق نادي الشباب بلقب بطولة كأس الأندية الخليجية، مؤكداً أن تقاسم الأندية لألقاب الموسم المختلفة تأكيد جديد على أن كرة الإمارات تسير في الاتجاه الصحيح.

جاء ذلك خلال ترؤس معاليه الاجتماع الثالث لمجلس إدارة الهيئة لعام 2015 والذي عقد أمس بمقر الهيئة في دبي، بحضور محمد إبراهيم المحمود نائب رئيس مجلس إدارة الهيئة رئيس مجلس إدارة أبوظبي للإعلام العضو المنتدب، والأعضاء أحمد ناصر الفردان رئيس اللجنة الرياضية، عبدالله سعيد حميد النعيمي رئيس اللجنة الشبابية، ناصر سعيد التلاي، أحمد سعيد الظنحاني، عمر محمد المزكي، بجانب إبراهيم عبدالملك الأمين العام للهيئة والأمناء المساعدين.

واطلع مجلس إدارة الهيئة على نتائج وتوصيات اللقاء المشترك الذي عقدته الأمانة العامة مع ممثلي اتحادات اليد والطائرة والسلة في 17 مايو الماضي، والذي هدف إلى مناقشة عدة موضوعات تركزت على تقييم المشاركات ونشر اللعبة وتطوير المنتخبات، بجانب بحث آلية تنظيم العلاقة بين الأندية ولاعبيه، والدعم المالي والتسويق الرياضي، وأكد مجلس إدارة الهيئة على أهمية التوصيات التي خرج بها الاجتماع المشترك مع اتحادات الألعاب الجماعية ووجه بتنفيذ ما تضمنته التوصيات، بجانب التأكيد على ضرورة اعتماده ليكون بصورة سنوية على أن يتضمن بقية الاتحادات مع ضرورة وضع تصور عام للاجتماعات المقبلة ورفعها لمجلس إدارة الهيئة.وكان اللقاء المشترك الذي عقد الشهر الماضي مع ممثلي اتحادات اليد والسلة والطائرة خرج بالعديد من التوصيات أبزرها ضرورة اعتماده ليكون بصورة سنوية وتكليف إدارة الرياضة بشأن الترتيب للاجتماعات المقبلة، بجانب التنسيق مع اللجنة الأولمبية الوطنية لتقنين المشاركات الخارجية تجنباً لإرهاق ميزانيات الاتحاد في ظل تعدد المشاركات التي لا تعود بالمردود المناسب على المنتخبات لا سيما على صعيد البطولات الخليجية، بجانب التأكيد على أهمية التعاون والتنسيق مع وزارة التربية والتعليم بخصوص المراحل السنية وإعداد درسة حول آلية التعاون، وتكليف الاتحادات إعداد دراسة تمثل وجهة نظر الاتحاد حول تحديد العلاقة بين اللاعب والنادي، بجانب بذل الجهود الممكنة لزيادة المخصصات المالية للاتحادات الرياضية، علاوة على تشكيل فريق عمل من الهيئة وممثل واحد من كل اتحاد لوضع آلية لتسويق رياضات هذه الاتحادات والفعاليات والمسابقات للاتحادات الثلاث، والسعي من أجل تخصيص دعم مالي خاص في حال تمت استضافة مقرات الاتحادات الإقليمية أو القارية والدولية في الدولة، بجانب التنسيق بين الاتحادات واللجنة الأولمبية الوطنية بشأن تقنين أسعار الفنادق والمصروفات من خلال التشاور والتنسيق مع اللجان التنظيمية لدول مجلس التعاون.

وأشاد مجلس إدارة الهيئة بنجاح تحول سياسة العمل في أروقة الهيئة إلى الخدمات الذكية والتي وصلت إلى 100٪، وأكد معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان أهمية الاستفادة من تطبيقات الخدمات الذكية المتوفرة لدى الهيئة، مشدداً على أهمية التفاعل مع آراء الجمهور والمستفيدين من الخدمات المختلفة بحيث يتم التركيز على ضرورة إنزال العمل بالتطبيقات الذكية المختلفة على أرض الواقع.

واعتمد مجلس الإدارة نظام العمل الإضافي لموظفي الهيئة وذلك حسب المذكرة المرفوعة من الأمانة العامة والتي تنظم العمل الإضافي وفق متطلبات لائحة الموارد البشرية للحكومة الاتحادية وفق نظام متكامل «نظام التعويض» للموظفين المكلفين بأعمال إضافية خارج ساعات الدوام الرسمي للعمل الحكومي، كما اعتمد المجلس لائحة نظام النفقات والإقامة فيما يتعلق بالموفدين من قبل الهيئة في في الدورات التدريبية والورش والندوات التي تنظم داخل الدولة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا