• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م

عقد جلسته الإجرائية.. وأعاد انتخاب المراقبين وشكل اللجان

«الوطني الاتحادي» يحيل 8 موضوعات إلى اللجان

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 07 نوفمبر 2016

سعيد الصوافي (أبوظبي)

أكدت معالي الدكتورة أمل عبدالله القبيسي، رئيس المجلس الوطني الاتحادي، موافقة الحكومة على جميع الموضوعات التي تبناها المجلس، مشيرة إلى وجود خطة رقابية لثلاث سنوات مقبلة تم وضعها للدراسة والمناقشة خلال الدور، تستوجب التزام اللجان بها، بهدف تحقيق إنجاز وبجودة أعلى للموضوعات التي تطرح، كما سيتم وضع جدول للجلسات سيوزع قريباً.

جاء ذلك خلال ترؤس معاليها الجلسة الأولى الإجرائية للمجلس من دور انعقاده العادي الثاني من الفصل التشريعي السادس عشر، في مقره بأبوظبي أمس، جرى خلالها إعادة انتخاب مراقبين اثنين وتشكيل اللجان الدائمة للمجلس، بحضور معالي نورة الكعبي وزيرة الدولة لشؤون المجلس الوطني الاتحادي.

واطلع المجلس الوطني على موافقة مجلس الوزراء على مناقشة ثمانية موضوعات عامة، ووافق على إحالتها للجان المعنية هي موضوعات: سياسة وزارة التربية والتعليم، سياسة وزارة الداخلية في شأن الدفاع المدني، وسياسة وزارة الداخلية في شأن الشرطة المجتمعية بالدولة، وسياسة الهيئة الوطنية لإدارة الطوارئ والأزمات والكوارث، وموضوع التنافسية والإحصاء، وسياسة وزارة تطوير البنية التحتية، وسياسة الهيئة الاتحادية للمواصلات البرية والبحرية، وموضوع حماية وتعزيز الإنتاج الغذائي والبحري.

انتخاب مراقبين للمجلس

وحسب جدول أعمال الجلسة، فقد أعاد أعضاء المجلس انتخاب جاسم النقبي وخليفة المزروعي مراقبين للمجلس، وفقاً للمادة «84» من الدستور التي تنص على ما يلي: «يكون للمجلس هيئة مكتب تشكل من رئيس ونائب أول ونائب ثانٍ، ومن مراقبين اثنين يختارهم المجلس جميعاً من بين أعضائه، وتنتهي مدة كل من الرئيس ونائبيه بانتهاء مدة المجلس أو بحله وفقاً لأحكام الفقرة الثانية من المادة (88)، وتنتهي مدة المراقبين باختيار مراقبين جديدين في مستهل الدورة السنوية العادية التالية، وإذا خلا أحد المناصب في هيئة المكتب اختار المجلس من يشغله للمدة المتبقية». ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض