• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م

فريد علي: الحكم لم يحتسب ركلتي جزاء لدبا الفجيرة وطرد مدافع الجزيرة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 09 فبراير 2016

محمد سيد أحمد (أبوظبي)

تصدرت مباراتا الجزيرة مع دبا الفجيرة، والشعب مع الظفرة المشهد في «الجولة الـ 17» لدوري الخليج العربي، لتأثير قرارات الحكام على نتيجتيهما، من وجهة نظر فريد علي الحكم الدولي السابق، بينما لم تشهد بقية اللقاءات أخطاءً مؤثرة على النتائج، أو سير الأحداث بصورة كبيرة، بما في ذلك قمة الوصل والأهلي التي شهدت عدم احتساب ركلة جزاء للأخير من الحكم عبد الله العاجل، والعين والوحدة التي أدارها الحكم محمد عبد الله البلوشي، واستحق نجومية الجولة.

وقال فريد علي: مباراة الجزيرة ودبا الفجيرة أدارها الحكم حمد علي يوسف، حفلت بالعديد من القرارات التي أثرت بشكل واضح على النتيجة، وفي الدقيقة الـ 20 أنذر الحكم سالم راشد لاعب الجزيرة، والقرار صحيح، لكنه تغاضى عن منحه الإنذار الثاني، ومن ثم الطرد، بعد ارتكابه خطأ واضح في الدقيقة الـ 34، وثاني القرارات المؤثرة عدم احتساب ركلة جزاء لمصلحة دبا الفجيرة في الدقيقة الـ 41، عندما تعمد المدافع فارس جمعة لمس الكرة بيده داخل منطقة الجزاء، وعدم احتساب ركلة الجزاء قرار يتحمل مسؤوليته الحكام الإضافي والمساعد وحكم الساحة؛ لأنهم جميعاً شاهدوا الحالة، بحكم موقع الكرة، وأيضاً في الدقيقة الـ 56 لم تحتسب ركلة جزاء لـ «النواخذة»، عندما ارتكب خالد سبيل خطأ واضح مع طارق الخديم، وهذه الحالة تبعتها احتجاجات في «الدكة» نتج عنها طرد إداريي الفريقين.

وقال فريد علي: مباراة الشعب والظفرة التي أدارها الحكم خالد ناجم، وهي الأولى له في الدوري، ومثلت فرصة حقيقية ليثبت نفسه وجهاً جديداً في التحكيم، لكنه لم يستغل أكثر من فرصة للتميز خلال المباراة، وجاءت قراراته مؤثرة على النتيجة، ومن أبرز الحالات احتساب هدف الشعب الأول وهو صحيح ودقيق، ويُحسب لجمعة المخيني المساعد الأول، فيما جاء الهدف الثاني للشعب من لمسة يد متعمدة للمهاجم خوسيه إدواردو في الدقيقة الـ 53، والهدف غير شرعي، وفي الدقيقة الـ 60 تغاضى الحكم عن طرد إبراهيم قمبر لاعب الشعب، لقيامه بسلوك مشين على سيف محمد لاعب الظفرة الذي كان بدوره يستحق الإنذار، وكما أن الحكم لم يطرد عبد الرحيم جمعة لدخوله العنيف على لاعب الشعب، واكتفى الحكم بإنذاره في الدقيقة الـ 63، بينما كان قرار طرد حمد الأحبابي في الدقيقة 88 سليما لقيامه بسلوك مشين والحالة مشابهة لحالة قمبر وسيف التي لم يتخذ فيها قرار.

وعن بقية مباراة الجولة قال: مباراة النصر والشارقة أدارها سلطان عبد الرزاق جيداً وجاءت قراراته سليمة، بما في ذلك احتساب ركلة جزاء للنصر، وفي مباراة الشباب وبني ياس احتسب الحكم عادل النقبي ركلة جزاء غير صحيحة لبني ياس في الدقيقة الـ 29، وتغاضى الحكم عن طرد لوفانور لاعب الشباب، واكتفى بإنذاره فقط، بعد دخوله العنيف على فواز عوانة، وفي مباراة الفجيرة والإمارات التي أدارها فهد الكسار قدم الحكم أداءً متميزاً، واحتسب 3 ركلات جزاء صحيحة في المباراة، منها اثنتان لـ «الذئاب» وواحدة لـ «الصقور».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا