• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

تنظمه «صحة أبوظبي» للتوعية بالوقاية من الأمراض

20 مشاركاً في برنامج «سفير الصحة»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 07 نوفمبر 2016

منى الحمودي (أبوظبي)

بدأت هيئة الصحة بأبوظبي أمس الورش التدريبية الخاصة ببرنامج «سفير الصحة العامة»، والتي تبلغ نحو 30 ساعة تدريب معتمدة، على مدار 5 أيام، بمشاركة ما يزيد على 20 سفيراً للصحة من مختلف الجهات الحكومية في أبوظبي.

ويعتبر البرنامج الأول من نوعه في نشر مبادئ الصحة العامة والتوعية بمختلف الأمراض، وإعطاء سفراء الصحة العامة منظور أوسع للقضايا الصحية الأساسية، ويهدف إلى تفعيل وإشراك مختلف الفئات والشرائح في المجتمع، فيما يخص العمل الصحي، ونشر التوعية والثقافة الصحية بين أفراد المجتمع، وزيادة الوعي حول الوقاية من مرض السكري والأمراض القلبية الوعائية.

ويشترط البرنامج على السفراء الخريجين أن يتواصلوا على الأقل مع 100 شخص لتعريفهم بمبادئ الصحة العامة، وقد خّرجت صحة أبوظبي 29 سفيراً للصحة العامة في أبوظبي، العام الماضي، ينتمون لجهات حكومية مختلفة.

من جانبه أوضح الدكتور يوسف السعدي مدير قسم السياسات الغذائية في جهاز أبوظبي للرقابة الغذائية وأحد خريجي البرنامج في العام 2015، بأن البرنامج يهدف في المقام الأول لتعزيز الوعي الصحي بين أفراد المجتمع، وأن يكون سفير الصحة قادراً على نقل المعلومات الصحية بشكل سلسل، أي أن يمتلك لساناً توعوياً لجميع من حوله وتعريفهم بمبادئ الصحة العامة والوقاية من الأمراض.

وأشارت عائشة آل علي سفيرة الصحة العامة إنها قدمت توعية 202 موظفين من «أدنوك» بأنواع السرطانات وطرق الوقاية منها، وذلك في يوم السرطان العالمي، وتوعية 168 طالبا من معهد أدنوك الفني بأهمية الحفاظ على صحة فموية مثالية في يوم صحة الأسنان العالمي. وعملت عرين أبو حجلة سفيرة الصحة العامة من ضمان للتأمين الصحي على تطبيق الورش التي تم تقديها في البرنامج، وذلك عبر جملة من البرامج والفعاليات من أهمها زيادة وتعزيز الوعي بنمط حياة صحي خلال ساعات العمل ل 260 موظفا من «ضمان» ومساعدة 25 موظفا من طيران الاتحاد المصابين بالسكري ليكونوا على وعي باختيار بدائل صحية، والتركيز على أنماط الحياة الصحية والنشاط البدني والأكل الصحي والتحكم بالضغوطات للعامة، كما تم نصح أولياء أمور الطلاب بشأن التغذية الصحية والتسوق الذكي، في أسبوع الصحة والتغذية في مدرسة اللؤلؤة. وزيادة الوعي لـ200 طفل حول المجموعات الغذائية والهرم الغذائي.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض