• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

دراسة: المبيدات تسبب التوحد

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 23 يونيو 2014

ا ف ب

أكدت دراسة أميركية، أن النساء الحوامل اللواتي يعشن بالقرب من مزرعة تستخدم فيها مبيدات زراعية لديهن خطر أكبر بـ66 % في أن ينجبن اطفالا مصابين بالتوحد.

وقد درست هذه هذه الدراسة الصلات بين العيش بالقرب من الاماكن التي تستخدم فيها مبيدات زراعية وولادة اطفال مصابين بالتوحد، الا انها لم تخلص الى وجود صلة سببية مباشرة بين العاملين.

وقد سجلت نسبة الاصابة بهذا المرض الناجم عن اضطرابات في النمو ازديادا كبيرا خلال العقود الاخيرة في الولايات المتحدة، اذ بات يصيب طفلا من اصل 68 في 2010، بعدما كان يطال طفلا من 150 في سنة 2000.

وقارن الباحثون بيانات بشأن استخدام المبيدات الزراعية في كاليفورنيا تتناول الف شخص شاركوا في دراسة بشأن العائلات التي تضم بين افرادها اطفالا مصابين بالتوحد.

واوضحت اريفا هيرتز بيكيوتو المشاركة في الدراسة ونائبة رئيس قسم العلوم والصحة العامة في جامعة ديفيس في كاليفورنيا "اننا نظرنا الى المكان الذي كان يعيش فيه المشاركون في دراستنا خلال فترة الحمل وعند موعد الولادة".

وينص القانون في كاليفورنيا على ضرورة توضيح انواع المبيدات المستخدمة ومكان استخدامها وتاريخه وكمياته.

واضافت "لاحظنا ان انواعا عدة من المبيدات استخدمت بشكل اكبر قرب مساكن لاطفال اصيبوا بمتلازمة التوحد او ان حالاتهم شهدت تأخيرا" في النمو.

وبحسب معدي هذه الدراسة فإن نمو الدماغ لدى الجنين يمكن ان يتأثر بشكل خاص بالمبيدات الزراعية.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا