• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م
  01:25     وزير تركي يقول إن العناصر الأولية للتحقيق تشير إلى تورط حزب العمال الكردستاني بتفجيري اسطنبول         01:30    التلفزيون المصري: 20 قتيلا و35 مصابا في انفجار كاتدرائية الأقباط الأرثوذكس بالقاهرة        01:57    وزير الدفاع البريطاني: السعودية لها الحق في الدفاع عن نفسها ضد الهجمات    

النجم الأرجنتيني يبقى استثنائياً في مسيرة «السيتي»

«أجويرو 150».. ابتسامة تتحدى أحزان «البلو مون»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 07 نوفمبر 2016

دبي (الاتحاد)

لم يكن تألق النجم الأرجنتيني سيرخيو أجويرو الذي أحرز الهدف رقم 150 بقميص مان سيتي كافياً لجلب الفوز لفريقه في مباراته أمام ميدلسبره والتي انتهت بالتعادل بهدف لكل فريق. وما يثير الحزن في أوساط عشاق «البلو مون» أن هدف التعادل للفريق الضيف جاء في الدقيقة 91 ليحرم فريق بيب جوارديولا من البقاء على قمة البريميرليج في توقيت بالغ الأهمية، حيث تتوقف المسابقة استعداداً لـ «فيفا داي».

أجويرو حقق أكثر من رقم شخصي في مباراة سيتي أمام ميدلسبره، وكان سبباً في شعور جماهير الفريق بشيء من السعادة، ولكنها سعادة لم تكتمل بعد تعادل الفريق، فقد سجل أجويرو هدفاً رفع به رصيده إلى 150 هدفا مع سيتي في 232 مباراة خاضها مع الفريق منذ انضمامه إلى صفوفه موسم 2011 - 2012، ورفع أجويرو رصيده في خزائن الدوري الإنجليزي إلى 110 أهداف في 159 مباراة ليصبح واحداً من أفضل اللاعبين في تاريخ البطولة بالنظر إلى معدله التهديفي قياساً بعدد الدقائق التي لعبها.

أجويرو أصبح سادساً في قائمة أفضل الهدافين في تاريخ مان سيتي، وهو ما لم يفعله أي لاعب من قبل في غضون 5 مواسم وربع، فالقائمة التي تضم أفضل 10 هدافين في تاريخ النادي غالبيتهم أمضى مع الفريق 10 سنوات أو أكثر، إلا أن أجويرو يظل حالة استثنائية في تاريخ «السيتي»، وهو في طريقه ليصبح الهداف التاريخي للنادي، حيث يحتاج إلى 28 هدفاً فقط ليتفوق على إيريك بروك الذي سجل 177 هدفاً في الفترة بين عامي 1927 و1940.

رقم مميز آخر لأجويرو حققه بعد هدفه في مرمى ميدلسبره، وهو التسجيل في شباك 28 فريقاً من بين 30 فريقاً واجهها في بطولة الدوري الإنجليزي، فقد كانت المباراة في مواجهة ميدلسبره هي الأولى لأجوير أمام هذا الفريق، ولكنه هز شباك 27 فريقاً قبل ذلك، مما يؤكد أن النجم الأرجنتيني يملك قدرات خاصة تستعصي على دفاعات جميع أندية إنجلترا كبيرها وصغيرها.

كما أصبح أجويرو أفضل هداف في البريميرليج منذ بداية العام 2016، فقد بلغ رصيده 25 هدفاً، متفوقاً على ديفو وكين ولكل 16 هدفاً، وكوستا 15 هدفاً، وسانشيز وفيرمينو ولكل 13 هدفاً، ويضاف إلى ذلك أن أجويرو أصبح لديه 8 أهداف في النسخة الحالية للدوري الإنجليزي أحرزها في 9 مباريات فقط، مما يجعله يسير على خطى كبار نجوم الكرة العالمية في المعدل التهديفي الذي يقترب من هدف في كل مباراة، بل إنه يكسر هذا المعدل في دوري الأبطال، في وقت أحرز 6 أهداف في 5 مباريات.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا