• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

رد الاعتبار لمولر وعادل رقم رونالدو كأفضل هداف في النهائيات

كلوزه.. رجل المهمات في كتيبة «المانشــافت»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 23 يونيو 2014

احتفل البرازيلي رونالدو وأبناء بلده كثيراً عندما تمكنوا من انتزاع الرقم القياسي لعدد الأهداف في نهائيات كأس العالم من الألماني جيرد مولر ومن معقل «المانشافت» عام 2006، لكن لم يخطر على بالهم يوماً بأن الألمان سيأتون في يوم من الأيام إلى بلدهم لاسترداد هذا «الحق».

وهذا ما حصل أمس الأول في فورتاليزا عندما تمكن ميروسلاف كلوزه وبعد دقيقتين فقط على دخوله أرضية الملعب من إدراك التعادل لبلاده 2 - 2 ضد غانا في الجولة الثانية من منافسات المجموعة لمونديال البرازيل 2014، ليصبح على المسافة ذاتها من رونالدو الذي رفع رصيده إلى 15 هدفاً، بعدما وصل إلى الشباك في ثلاث مناسبات خلال مونديال ألمانيا 2006، ما سمح له بانتزاع الرقم القياسي من «المدفعجي» مولر.

احتفظ مولر بالرقم القياسي منذ عام 1974 بعد أن سجل 14 هدفاً في مشاركتين فقط، قبل أن يأتي «الظاهرة» رونالدو إلى ألمانيا من أجل انتزاعه منه في عقر داره، لكن كلوزه الذي أثبت أنه ما زال يتمتع بالحس التهديفي القاتل رغم أنه يخوض مغامرته المونديالية الرابعة، وهو في السادسة والثلاثين من عمره، سيكون أمام فرصة إعادته إلى بلاده على الأقل اعتباراً من الجولة الثالثة الأخيرة من الدور الأول ضد الولايات المتحدة.

وفي أول لمسة له في اللقاء وضع كلوزه الكرة في الشباك عند الزاوية البعيدة من ركلة ركنية في الدقيقة 71 ليتعادل مع رونالدو مهاجم البرازيل السابق. وقال كلوزه الذي احتفل بالهدف بحركته البهلوانية المعتادة: «20 مباراة (في كأس العالم) و15 هدفاً ليس سيئاً على الإطلاق».

«لا يهمني إذا كنت ألعب منذ البداية أو أدخل إلى المباراة من مقاعد الاحتياط»، هذا ما قاله كلوزه الذي أصبح أكبر هداف ألماني في النهائيات (36 عاماً و12 يوماً) متفوقاً على رودي فولر الذي كان يبلغ 34 يوماً و80 يوماً حين سجل أمام بلجيكا في الثاني من يوليو 1994، وأضاف كلوزه الذي بقي على مقاعد الاحتياط ضد البرتغال (4 - صفر): «يفضل المرء أن يدخل إلى المباراة ومنتخبه في المقدمة، فإذا تمكن منتخب مثل غانا من تحديد وتيرة المباراة، فسيكون الوضع صعبا دون شك، كانت المباراة أكثر حماوة من تلك التي خضناها ضد البرتغال...».

ومن المؤكد أن كأس العالم 2014 المحطة الأخيرة لكلوزه مع المنتخب الألماني، وهو عازم على الاستفادة منها على أكمل وجه، وهذا ما أكده قبل السفر مع «المانشافات» إلى البرازيل، قائلاً: «إذا حافظت على صحتي وبقيت فاعلاً، ستكون كأس العالم 2014 نهاية مسيرتي مع المنتخب الوطني». وقد تمكن «ميرو» الذي بدأ مسيرته الدولية عام 2001، حتى الآن من تحطيم الرقم القياسي بعدد الأهداف المسجلة مع المنتخب (70 في 133 مباراة)، متفوقاً على جيرد مولر بالذات (68 في 62 مباراة) ثم تمكن أمس الأول من تحقيق إنجاز معادلة رقم رونالدو، لكن من المستبعد أن يتمكن مهاجم لاتسيو من الوصول إلى رقم قياسي آخر متمثل بعدد المباريات الدولية بقميص بلاده (133 حالياً) والمسجل باسم لوثار ماتيوس (150). لكن هذا الرقم قد لا يعني كلوزه كثيراً إذا تمكن من المساهمة في قيادة بلاده إلى اللقب العالمي للمرة الأولى منذ 1990 والخامسة في تاريخها وإعادتها إلى منصة التتويج للمرة الأولى منذ إحرازها كأس أوروبا 1996. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا