• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

سر اختفاء الجوهرة غير معروف

بيليه أيقونة نجاحات «السامبا» يغيب عن مشهد البطولة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 23 يونيو 2014

هو «الملك» المتعارف عليه كأفضل لاعب كرة قدم في التاريخ وأيقونة نجاحات البرازيل في كأس العالم، لكن مع عودة المونديال إلى بلاده بعد 64 سنة يبدو أن أحدهم نسي دعوة بيليه. في المباراة الافتتاحية في ساو باولو بين البرازيل وكرواتيا، التي حضرتها رئيسة البرازيل ديلما روسيف وعدد من رؤساء الدول، كان غياب بيليه لافتا برغم أنه يقطن في مكان غير بعيد في سانتوس.

ثاني مباريات البرازيل في فورتاليزا لم يغب عنها فقط بطل العالم ثلاث مرات، بل علق في سيارته بسبب الزحمة الشهيرة في ساو باولو، فقال: «كانت ثاني مرة استمع فيها لمباراة للبرازيل على الإذاعة... في 1950 واليوم».

عرفت البرازيل عدة نجوم، لكن بيليه (73 عاما) أشهرهم وعين سفيراً فخرياً خلال التحضير لكأس العالم ويملك سمعة دولية لا مثيل لها.

الأسبوع الماضي افتتح متحف يكرس حياته، فعلى مرفأ مدينة سانتوس، حيث نشأ ومارس الكرة قبل أن يصبح من أخطر المهاجمين في البلد العاشق للمستديرة، فشرع «أو ري» بالبكاء طويلا خلال الافتتاح. مع ذلك، بقي ظهوره في كأس العالم الحالية التي تستضيفها للمرة الثانية في تاريخها محصوراً بالإعلانات الدعائية بين الشوطين لمتاجر غذائية، مطاعم الوجبات السريعة ومستحضرات الشامبو.

بدلاً من بيليه، تميل عارضة الأزياء الفاتنة جيزيل بوندشن إلى المشاركة في تسليم الكأس الذهبية في نهائي ريو دي جانيرو المنتظر في 13 يوليو المقبل، وهي بمثابة الإساءة لمن وصفته صحيفة «ليكيب» الفرنسية بـ«رياضي القرن» واحتفى به العالم باسره. يقول رودريجو اندرادي (27 عاما) وهو قس من ساو باولو كان يزور متحف بيليه الجديد في الحي التاريخي القديم لسانتوس: «استغرب هذا الأمر، أعتقد أن كل القادمين من خارج البرازيل يريدون رؤية بيليه». لم يكن بيليه متوافراً حتى اللحظة، وفريقه الإعلامي لم يعط أي تفسيرات بعد عدة طلبات من وكالة «فرانس برس».

يرى جييرمو جوارتشي وهو مؤرخ في نادي سانتوس أن بيليه قد اختلف مع الاتحاد الدولي لكرة القدم: «يتوقف الأمر على الحديث بين بيليه والفيفا، لا ندري ماذا حصل بينهما، لماذا لم يظهر بعد، يتعلق الأمر بالاتحاد الدولي». لكن الصحفي والمؤرخ ماركوس جوترمان يعتقد أن صورة بيليه بدأت تخفت في البرازيل التي تجتاحها اضطرابات اجتماعية كبرى: «الناس هنا لا تأخذه على محمل الجد على غرار الأجانب». ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا