• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

«أديبك 2016» ينطلق اليوم على مساحة 130 ألف متر مربع

أبوظبي تستقبل قادة قطاع الطاقة العالمي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 07 نوفمبر 2016

أبوظبي (الاتحاد)

تحت رعاية صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله، تنطلق اليوم في العاصمة أبوظبي، فعاليات معرض ومؤتمر أبوظبي الدولي للبترول (أديبك) 2016، الحدث الأكثر تأثيراً في قطاع النفط والغاز العالمي والذي يجتمع تحت مظلته آلاف القادة والخبراء وصانعي القرار والمختصين في القطاع.

ويقام «أديبك» على مساحة تبلغ 130 ألف متر مربع تشمل منطقة عرض على رصيف مرسى بحري تنطلق منها جولات بحرية تجريبية لمراكب متخصصة بالعمليات النفطية البحرية. ويحتفي الحدث الذي يرفع شعار «استراتيجيات المشهد الجديد في قطاع الطاقة»، بدورته التاسعة عشرة والكبرى في تاريخه، إذ يلتقي فيها 2000 جهة عارضة و25 جناحاً وطنياً من أنحاء العالم، ويتحدث في برنامج المؤتمر المصاحب لها 700 خبير ويشارك فيه 8500 موفد. ويُنتظر أن يُرحّب «أديبك» بأكثر من 100 ألف زائر متخصص من 125 دولة.

وقال علي خليفة الشامسي، الرئيس التنفيذي لشركة «الياسات للعمليات البترولية المحدودة»، رئيس معرض ومؤتمر «أديبك» 2016، إن مشهد الطاقة اليوم يدفع جميع الشركات ضمن قطاع النفط لتكون سبّاقة في تبني الحلول المبتكرة التي تمكّنها من التصدي للتحديات التجارية المعقدة اليوم. وأضاف: يشكّل الوصول إلى المعلومات الموثوقة وأفضل الممارسات في القطاع، سواء ما يتعلق منها بالعمليات أو بالموظفين، أمراً أساسياً لتعزيز تلك المساعي. وقد استطاع «أديبك» ترسيخ مكانته كأبرز حدث في مجتمع شركات النفط والغاز العالمي، ومنبراً رفيعاً لتبادل المعرفة بين الجهات المؤثرة في القطاع».

من جهته، أكّد كريستوفر هدسون، رئيس قطاع الطاقة العالمي لدى «دي إم جي للفعاليات»، أن «أديبك» بكونه ملتقىً سنوياً للجهات صاحبة المصلحة في قطاع الطاقة العالمي، يشكل محفّزاً للمعنيين لبلورة سياسات فعالة في القطاع ومحرّكاً دافعاً لحركة الأعمال التجارية، مشيراً إلى أن ما يزيد على نصف زوار «أديبك» يتمتعون بسلطات شرائية منفردة أو مجتمعة، وقال: تتنوع فئات الشركات العارضة بين كبرى الشركات المنتجة للنفط والمقدمة للخدمات في هذا القطاع والمصنّعة لأحدث معدات التنقيب والإنتاج، ويُعتبر «أديبك» أحد أهمّ عوامل التمكين التي تدعم تحقيق التميّز في القطاع، جرّاء حرصه على جمع قادة الفكر والمبدعين وواضعي السياسات تحت سقف واحد.

وتستضيف حدثَ «أديبك» شركةُ بترول أبوظبي الوطنية (أدنوك) وتنظمه «دي إم جي للفعاليات»، وينطلق اليوم بحفل افتتاح رسمي يتضمّن كلمات رئيسية يُلقيها كل من معالي الدكتور سلطان بن أحمد سلطان الجابر وزير دولة بدولة الإمارات الرئيس التنفيذي لشركة «أدنوك» ومجموعة شركاتها، ومعالي سهيل محمد المزروعي وزير الطاقة الإماراتي، ومعالي محمد باركيندو الأمين العام لمنظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك)، وريكس دبليو تيلرسون رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لشركة «إكسون موبيل». ووجّه برنامج مؤتمر «أديبك»، الذي يُعدّ المنبر الأرفع شأناً والأشدّ تأثيراً بقطاع النفط والغاز في العالم، الدعوات إلى مسؤولين حكوميين مرموقين للتحدث في أولى جلستين وزاريتين يُنتظر أن تركّزا على تعزيز الاستدامة وبلورة السيناريوهات المستقبلية لقطاع الطاقة وسط التطورات التي يشهدها مزيج إمدادات الطاقة العالمي. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا