• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

يُعرض على شاشة أبوظبي في الشهر الفضيلتسقط كل الأقنعة وينغمس النازحون في هموم مشتركة ومصير واحد

«غداً نلتقي» دراما اجتماعية تلملم جراح النازحين السوريين

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 09 يونيو 2015

رنا سرحان (بيروت)

انتهت رسمياً عمليات تصوير المسلسل السوري الاجتماعي «غداً نلتقي»، بإدارة المخرج رامي حنا وسيناريو الكاتب إياد أبو الشامات وانتاج إياد نجار صاحب شركة كلاكيت للإنتاج الفني.

العمل الذي جرى تصويره في لبنان دخل مرحلة المونتاج تمهيداً لعرضه رمضان المقبل، ويحكي عن حياة نازحين سوريين في لبنان ومآسيهم وبحثهم عن حياة ذاتهم واصطدامهم بواقع أليم يجبرهم على التفكير في هجرة ثانية من المكان الذي هجروا إليه من بلدهم الأصلي.

غرام وردة

المسلسل يروي، حكاية «وردة»، المرأة الجميلة الجذابة التي تبلغ من العمر 35 عاماً، وتنحدر من أسرة متواضعة وفقيرة لم تتح لها إكمال تعليمها. ومن نظرة أولى، تقع وردة في غرام «محمود»، الكاتب والشاعر الذي ينتمي إلى الطبقة المتوسطة. لكنّ أخاه الأصغر، «جابر»، يقع في حبها بدوره، وهو ما لا يعلم به «محمود»، بينما تجهل «وردة» أن «محمود» متزوج من «نهلة» التي تدرس في أميركا، ويجهل «محمود» و«جابر» معاً سرّ «وردة»، وهو أنّها تعمل في غسل الأموات، ما يضفي على شخصيتها طابع الصلابة والبرودة.

«وردة» تلعب دور الفتاة الفقيرة التي تعمل في جمعية خاصة تعنى بشؤون دفن الموتى بينما تدعي بأنها تعمل سكرتيرة في مول تجاري وتؤدي الشخصية الممثلة كاريس بشار، التي تقول إن المسلسل مهم على صعيد الإنتاج والسيناريو والإخراج، ويتضمن رسائل مهمة للمجتمع السوري في ظل وضعه الحالي. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا