• الأحد 04 شعبان 1438هـ - 30 أبريل 2017م

طلبة «العلمي»: هناك من يريدنا أن ننفر من الالتحاق بتخصصات مثل الهندسة والطب

الرياضيات خيبت الآمال وجغرافيا «الأدبي» بلا تضاريس وعرة في أبوظبي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 23 يونيو 2014

السيد سلامة (أبوظبي)

أكد عدد من طلبة الثاني عشر بالقسم العلمي أمس صعوبة أسئلة مادة الرياضيات التي جاءت بصورة عامة فوق مستوى الطالب المتوسط، وتضمنت أسئلة رئيسة وفرعية « صعبة» - بحسب الطلبة، في حين أبدى طلبة الثاني عشر أدبي ارتياحهم من مادة الجغرافيا لدرجة أن عدداً كبيراً من الطلبة أنجز الامتحان قبل مرور منتصف الوقت المخصص.

ودعا الطلبة وزارة التربية والتعليم للحديث بـ«شفافية» معهم حول مدى صعوبة مثل هذه الامتحانات، وعدم الاكتفاء من جانب الوزارة فيما بعد بالحديث عن ارتفاع معدلات النجاح في المواد التي يشتكي الطلبة من صعوبتها.

الهندسة والطب

وفي لقاءات ميدانية لـ « الاتحاد» أبدى عدد من طلبة الثاني عشر بالقسم العلمي ملاحظات كثيرة حول ورقة الرياضيات، وقال محمد إبراهيم: الامتحان يعتبر صعباً بكل المقاييس، ويختلف تماما عن النماذج السابقة في العام الماضي، وكأن هناك من يريد لطلبة العلمي أن ينفروا من الالتحاق بتخصصات مثل الهندسة والطب وغيرها من التخصصات التي يحتاجها سوق العمل».

وأكد الطالب ماركو ميشيل أنه من الطلبة المتميزين ولا يقل معدله في مادة الرياضيات عن 95٪، لافتاً إلى أنه لا يمكنه تحقيق مثل هذا المعدل مع امتحان أمس حيث جاءت ورقة الأسئلة «مخيبة» للآمال. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض