• الثلاثاء 02 ذي القعدة 1438هـ - 25 يوليو 2017م
  12:32     رجل يهاجم شرطيين بسكين هاتفا "الله أكبر" على الحدود المغربية الاسبانية    

استقبل مدير «الشؤون الإسلامية والأوقاف»

ولي عهد أم القيوين يطلع على جاهزية المساجد لاستقبال الشهر الفضيل

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 23 يونيو 2014

استقبل سمو الشيخ راشد بن سعود بن راشد المعلا ولي عهد أم القيوين أمس، الدكتور محمد مطر الكعبي مدير عام الهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف يرافقه المديرون التنفيذيون ومديرو فروع الهيئة على مستوى الدولة.

واطلع سموه من المدير العام للهيئة على جاهزية المساجد وكوادرها لاستقبال رواد المساجد خلال شهر رمضان الفضيل من رجال ونساء وخاصة في صلاة التراويح وإعمار المساجد بالدروس الرمضانية اليومية والمحاضرات النوعية التي يلقيها العلماء الضيوف حيث سيتم تخصيص عدد من الأمسيات الثقافية لإبراز أهمية الخدمة الوطنية وأثرها على المجتمع.

وأبدى سمو ولي عهد أم القيوين رضاه وتقديره لجهود الهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف، في ترسيخ قيم الدين الحنيف في المجتمع وخدمة المساجد وإبراز مكانتها ورسالتها، موجها سموه إلى أهمية المحافظة على عاداتنا الأصيلة.

واستمع سموه إلى شرح عن جهود الشؤون الإسلامية في إمارة أم القيوين من مدير عام الهيئة.

وأثنى سموه على اهتمام القيادة الرشيدة بالشأن الديني وجهود صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، وإخوانه أصحاب السمو أعضاء المجلس الأعلى حكام الإمارات في رعاية بيوت الله والدعم الكبير لبرامج ومشاريع الهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف التي أصبحت محل تقدير وإعجاب الجميع لأنها تخدم أبناء المجتمع وتوجههم إلى التمسك بدينهم وأصالتهم واحترام عادات وأعراف مجتمع دولة الإمارات والاعتزاز بالانتماء لهذه الدولة والولاء لقيادتها الرشيدة. وتسلم سمو ولي عهد أم القيوين من مدير عام الهيئة النسخة الجديدة عن كتاب «دروس المساجد» الذي سيتم يوميا إلقاء درس بعد صلاة العصر على مستوى الدولة ليصبح عدد الدروس منه خلال شهر رمضان الفضيل 15 ألف درس.

حضر الاستقبال، الشيخ خالد بن راشد المعلا رئيس الديوان الأميري في أم القيوين، والشيخ محمد بن راشد المعلا رئيس دائرة المتاحف، والشيخ أحمد بن سعود بن راشد المعلا نائب رئيس المجلس التنفيذي لإمارة أم القيوين وناصر سعيد التلاي مدير الديوان الأميري وراشد محمد أحمد مدير التشريفات وعدد من المسؤولين. (أم القيوين - وام)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا