• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

فريق النادي قدم موسماً رائعاً

«دبي» يحرز درع التفوق العام لـ «شطرنج 2015»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 09 فبراير 2016

دبي (الاتحاد)

أحرز نادي دبي للشطرنج والثقافة، درع التفوق العام لموسم 2015، بعد أن قدم فريق النادي موسما رائعا، حيث نجح لاعبوه في تحقيق العديد من الإنجازات. وحصل فريق السيدات على بطولة الدوري العام، كما تألق عدد من لاعبيه في مقدمتهم أستاذ الاتحاد الدولي سعيد إسحاق الذي حقق «هاتريك» الإنجازات بفوزه ببطولة كأس صاحب السمو رئيس الدولة وبطولة الإمارات للرجال وبطولة الإمارات للشطرنج السريع، وكذلك أستاذة الاتحاد الدولي آمنة نعمان التي تقف وراء العديد من الإنجازات الذهبية المحلية والعربية، وأحمد فريد صاحب برونزية العرب تحت 18 سنة وبرونزية المدن الآسيوية وعلي عبدالعزيز الفهيم صاحب ذهبية بطولة المدن الآسيوية.

وأكد إبراهيم البناي رئيس مجلس إدارة النادي أن التتويج بدرع التفوق العام جاء نتيجة لجهود اللاعبين وأسلوب عمل النادي الذي حرص على أن يأخذ من الابتكار والشفافية منهجاً للعمل داخل قطاعاته، ويستحق اللاعبون واللاعبات وجهازهم الفني هذا التتويج، ونهدي هذا الإنجاز للقيادة الرشيدة، وكذلك لمجلس دبي الرياضي الشريك الاستراتيجي الأول لنا وكذلك لكافة شركائنا الاستراتيجيين.

وأشار إلى أن مجلس إدارة النادي منح الفرصة للجهاز الفني بالنادي لتقديم كل ما كان يراه طريقاً للابتكار والتغيير من أجل تطوير العمل، وهو أمر امتد لقطاعات النادي كافة من خلال تطوير أسلوب العمل داخل الجهازين الفني والجهاز الإداري، وبذلك وفر مجلس الإدارة البيئة المناسبة للجميع للعمل بالأسلوب الجديد من أجل حاضر ومستقبل النادي.

وأوضح «مجلس الإدارة يؤمن أن الأسلوب العلمي والابتكار هو المدخل الوحيد لتمكين التطوير بشكل حديث، ومن هذا المنطلق أنشأ النادي أكاديمية الشطرنج منذ عامين وبدء العمل وفق المناهج الحديثة في التدريب بعيداً عن أساليب الحفظ والتلقين، وبعد مرور عامين تمكنت أكاديمية الشطرنج بمنهجها الدراسي العلمي في بناء قاعدة اللاعبين والاستعانة بالكفاءات التدريبية هي المنطلق للتغيير والتحديث في قطاع التدريب بالنادي، وامتد عمل الأكاديمية من داخل النادي إلى خارجه في المدارس والمراكز الخاصة وحتى في قطاع تدريب أبناء العاملين في الشركات العاملة بمدينة دبي».

من جهته، قال نجيب صالح مدير الجهاز الفني بالنادي: نجوم النادي من اللاعبين واللاعبات هم أصحاب الإنجاز الحقيقيين الذين ترجموا جهود مجلس الإدارة والجهاز الفني إلى إنجازات، وأضاف: الجهاز الفني أخذ على عاتقه تبني الأفكار الجديدة في برامج تدريب اللاعبين الناشئين وعمل برامج خاصة للاعبين الموهوبين ليضمن لهم أكبر وقت من التدريب والمشاركات دون أن ينعكس ذلك على دراستهم، حيث يمثل اللاعبون في مراحل التعليم المختلفة نحو 90% من اللاعبين.

وأشاد صالح بالتعاون بين مدارس منطقة دبي التعليمية والأكاديمية مؤكداً أن برنامج زيارات المدارس للنادي بالإضافة إلى المدارس الخاصة المتعاقدة مع النادي لأنشطة الطلبة بعد نهاية اليوم الدراسي هي شراكة بين قطاع التعليم بدبي والمدارس بجميع مراحلها، مشيراً إلى أن النادي أعد مشروعاً طموحاً للتدريب في المدارس، سيمنح فرصة كبيرة لجميع المدارس وكافة مستوياتها للحصول على تدريب احترافي من دون تكلفة كبيرة.

وأضاف: طموحات النادي كبيرة، وهو مشارك أساسي في رعاية الابتكار والإبداع، الذي ينظم لهما النادي جلسات داخلية حتى تتبلور الأفكار الطموحة للنادي، حيث إنه لا أحد يستطيع أن يُنكر الجهود الجبارة التي يقوم بها مجلس دبي الرياضي في تطوير الحركة الرياضية بالإمارة وتقديم أبهى حلة رياضية أبهرت العالم أجمع، ونحن كمؤسسة تابعة للمجلس، قمنا بإجراء بعض التعديلات في خطتنا الاستراتيجية 2015 - 2020 لتتناسب مع الطموح الكبير في الخطة الاستراتيجية لمجلس دبي الرياضي والتي تستمد هويتها من الخطة الاستراتيجية لدبي حتى 2022.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا