• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

قيمة المال

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 06 نوفمبر 2016

مَرّ المسيحُ عليه السلام برجل من بني إسرائيل يتعبّد، فقال: ما تصنع؟ قال: أتعبَّد، قال: ومَن يقوم بك؟ قال: أخي؟ قال: أخوك أعبدُ منك.

وقال عبدُ الله بن عبّاس: الدُّنيا العافية، والشَّباب الصِّحة، والمُروءة الصبر، والكرِم التَّقْوى، والحَسَب المال. وكان سعدُ بن عُبادة يقول: اللهم ارزقني جِدّاً ومَجداً، فإنه لا مَجد إلا بفعَال، ولا فَعال إلا بمال. وقالت الحُكماء: لا خيرَ فيمن لا يَجْمع المالَ يَصون به عرْضه، ويَحْمي به مُروءته، ويَصِل به رَحِمه.

وقال عبد الرحمن بن عوْف: يا حَبذا المالُ أصونُ به عِرْضي، وأتقربُ به إلى ربِّي.

وقال سفْيان الثوريّ: المالُ سِلاح المُؤمن في هذا الزمان.

وقال أكثم بن صَيْفيّ: مَن ضَيَّع زاده اتَكل على زادِ غيره. وقال النبي صلى الله عليه وسلم: خَيْركم مَن لم يَدَع آخرتَه لدُنْياه ولا دُنياه لآخرته. وقال عمرو بن العاص: اعمل لدُنياكَ عَمل من يَعيش أبداً، واعمل لآخرتك عمل من يموت غداً.

وقال النبي صلى الله عليه وسلم: نِعْمَ العَوْنُ على طاعة الله الغِنى، ونعَم السُّلَّم إلى طاعة الله الغنى، وتَلا «وَلَوْ أَنَّهُمْ أَقَامُوا التَّوْرَاةَ وَالْإِنجِيلَ وَمَا أُنزِلَ إِلَيْهِم مِّن رَّبِّهِمْ لَأَكَلُوا مِن فَوْقِهِمْ وَمِن تَحْتِ أَرْجُلِهِم»، وقولَه: «فَقُلْتُ اسْتَغْفِرُوا رَبَّكُمْ إِنَّهُ كَانَ غَفَّارًا. يُرْسِلِ السَّمَاء عَلَيْكُم مِّدْرَارًا. وَيُمْدِدْكُمْ بِأَمْوَالٍ وَبَنِين».

وقال خالدُ بن صفْوان لابنه: يا بُنَيَّ، أوصيك باثنتين، لن تزال بخَيْر ما تمسَّكت بهما: درْهمك لمعاشك، ودِينك لمعادك.

محمد ديب

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا