• الثلاثاء 29 جمادى الآخرة 1438هـ - 28 مارس 2017م

"كورونا" تفرض حجرا صحيا على قرية في كوريا الجنوبية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 08 يونيو 2015

رويترز

أدى الخوف من متلازمة الشرق الأوسط التنفسية (فيروس كورونا) في كوريا الجنوبية إلى احجام الجمهور عن حضور مباريات البيسبول واعتماد المترددين على الكنائس الانحناء تحية لبعضهم البعض بدلا من المصافحة، وكذلك وضع قرية باكملها رهن الحجر الصحي.

وقال أحد سكان قرية جانجدوك المعزولة عبر الهاتف "كل شئ حدث فجأة .. لا استطيع المغادرة. لا استطيع التحرك. اذا خرجت من هنا ستقبض علي الشرطة أو تتعقبني عبر الهاتف المحمول".

وهناك نحو 2500 كوري جنوبي يحتمل مخالطتهم لمصابين بفيروس كورونا يخضعون للحجر الصحي بعضهم في المستشفيات لكن أغلبهم في المنزل. وتتعقب الحكومة الهواتف المحمولة لمنع الناس من انتهاك الأمر.

وأضاف مسؤول أن امرأة كانت في الحجر الصحي تم تعقبها حتى ملعب جولف حيث اختفى اثرها هناك وطلب منها العودة للمنزل.

وقال مسؤول في مركز صحة جانجنام إن المرأة -وهي من سكان منطقة جانجنام في سول- امتنعت عن الاجابة على هاتفها وذهب مسؤولو الصحة إلى منزلها لمعرفة أين ذهبت. وعندما لم تفتح الباب استدعوا الشرطة التي بدورها تعقبتها عبر الهاتف المحمول وصولا إلى ملعب جولف يبعد مئات الكيلومترات.

وشخصت حالة 87 شخصا في البلاد بانها إصابة بفيروس كورونا توفي منهم ستة في أكبر تفش للفيروس خارج المملكة السعودية.

وحدثت جميع حالات الاصابة داخل منشآت علاجية بعد عودة رجل من رحلة عمل في الشرق الأوسط مطلع الشهر الماضي وقالت منظمة الصحة العالمية إنه لا يوجد دليل على انتقال مستمر للفيروس من شخص لاخر بشكل مباشر.

 

     
 

هل تحد السياسات الأميركية الجديدة من الهجرة العربية للغرب عموما؟

نعم
لا