• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

اللقاء يبحث تنفيذ القرار 2216

هادي: لا مفاوضات في جنيف مع الحوثيين

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 08 يونيو 2015

ا ف ب

أكد كل من رئيس الجمهورية اليمني عبدربه منصور هادي ونائبه رئيس الوزراء خالد بحاح ان اللقاء الذي سيعقد مع الحوثيين في جنيف في 14 يونيو هو ليس للتفاوض بل للتشاور حول تنفيذ القرار 2216 الذي ينص على انسحاب المتمردين من المناطق التي سيطروا عليها في اليمن.

وقال الرئيس اليمني المعترف به دوليا، اليوم الاثنين، ان الاجتماع الذي سيعقد في المدينة السويسرية برعاية الامم المتحدة لا يهدف للمصالحة مع الحوثيين، مضيفا "نتشاور كيف ينفذ قرار مجلس الامن 2216".

وأضاف هادي أن الاجتماع في جنيف "ليس محادثات" بل "نقاش لتنفيذ قرار مجلس الأمن 2216 على الارض"، وهو قرار ينص على انسحاب المتمردين الحوثيين من المناطق التي سيطروا عليها خلال الاشهر الاخيرة اضافة الى فرضه حظرا للتسلح على المتمردين.

واعتبر هادي من جهة اخرى ان دور ايران التي تدعم الحوثيين في اليمن اكبر من دور تنظيم القاعدة، وقال "ايران تعمل عندي عملا اكبر من عمل القاعدة لان القاعدة... نستطيع ان نصفيها، لكن هذا (ايران) عمل ممنهج ومسيس".

من جانبه، قال بدوره ايضا نائب الرئيس ورئيس الوزراء في مؤتمر صحافي عقده الاثنين في الرياض ان اللقاء في جنيف للتشاور.

وشدد بحاح على ان الاولوية ل"استعادة الدولة" ومن ثم استكمال العملية السياسية على اساس "المرجعيات" المتفق عليها مسبقا والتي لن يتم التفاوض حولها.

... المزيد

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا