• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

بروفايل

كوينتراو.. «الصفقة الخاسرة» !

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 06 نوفمبر 2016

محمد حامد (دبي)

لا يكفي أن تكون برتغالياً في فريق يسيطر على نجوميته كريستيانو رونالدو لكي تستمر في صفوف هذا الفريق، هذا ما يقوله عشاق الريال للبرتغالي فابيو كوينتراو، وحينما أصر جوزيه مورينيو على التعاقد نجم بنفيكا السابق العام 2011، وجلبه إلى صفوف الريال مقابل 30 مليون يورو، اعتقد الجميع أن النادي الملكي فاز بواحدة من أفضل الصفقات في هذا الوقت، ولكن بعد مرور 5 سنوات انخفضت القيمة السوقية للاعب البرتغالي من 30 مليوناً إلى 10 ملايين يورو.

ولا يزال مارسيللو هو المدافع الأيسر الأول للريال، بل إنه أحد أفضل اللاعبين الذين يشغلون هذه الجبهة في العالم خلال السنوات الأخيرة، ويبدو أن كوينتراو حصل على ما يكفي من الفرص، ولم يتمكن من إثبات الذات، مما دفع صحافة مدريد وخبراء الكرة الإسبانية إلى أن يقولوا إنه صفقة خاسرة دون شعور بأنهم تجاوزا في حقه.

كوينتراو شارك مع الريال في 100 مباراة فقط خلال 5 مواسم، أي بمعدل 20 مباراة في الموسم، في الوقت الذي يتجاوز عدد مباريات اللاعب الأساسي في أي فريق أوروبي كبير ضعف هذا العدد من المباريات على الأقل، بل قد يصل إلى 50 مباراة في الموسم الواحد.

وبالنظر إلى أن كوينتراو أمضى 4 مواسم في صفوف الريال وليس 5، بعد إعارته الموسم الماضي لفريق موناكو، فإن معدل ظهوره مع الفريق لا يتجاوز 33% من عدد الدقائق التي كان من الممكن أن يشارك بها، مما يؤشر إلى اقتراب علاقته مع الريال من نهايتها، فالفريق الملكي لا يمكنه أن يحتفظ بلاعب لا يشكل الإضافة الحقيقية له، وهو الأمر الذي ظهر بقوة الموسم الحالي، وتحديداً في المباراة الأخيرة أمام ليجيا وارسو البولندي.

وتشير الأرقام والإحصائيات إلى أن كوينتراو البالغ 28 عاماً، واجه 16 إصابة منذ التحاقه بصفوف الريال، كما أنه يواجه الكثير من العقوبات الانضباطية، سواء من الحكام، أو الأجهزة الفنية للريال، الأمر الذي يعمق من حجم الشعور بأنه لم يثبت جدارته بارتداء قميص «الملكي» على الرغم من أنه يملك قدرات كروية جيدة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا