• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

مبادرة أطلقتها «الموارد البشرية»

«قدرات» تقيس أداء الموظفين في الحكومة الاتحادية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 08 يونيو 2015

سامي عبدالرؤوف (دبي)

سامي عبدالرؤوف (دبي)

أطلقت الهيئة الاتحادية للموارد البشرية الحكومية، أمس الأحد، مبادرة «قدرات» لقياس قدرات الموظفين العاملين في الحكومة الاتحادية، وتحسين الإنتاجية والأداء العالي وزيادة تناغم الموظفين، بالإضافة إلى المحافظة على الكفاءات، والتقليل من تكلفة التوظيف في الوزارات والجهات الاتحادية.

وكشفت نتائج دراسة حديثة أجرتها «الهيئة»، أن 63% من الجهات الحكومية الاتحادية لم تستخدم أدوات القياس وتطوير الموظفين في العام الماضي 2014، بينما استخدمت هذه الأدوات 37% من الجهات الاتحادية، منها 16% استخدمت هذه الأدوات القياسية في التطوير، و12% للتوظيف، فيما استخدمتها 9% من هذا الجهات للترقية.

وأكدت «الهيئة» أن إطلاق المبادرة، جاء بعد أن أبدت 94% من الجهات الاتحادية رغبتها في استخدام أدوات قياس متنوعة، لتقييم أداء وقدرات موظفيها الحاليين أو عند تعيين موظفين جدد، مشيرة إلى أنها ستنظم خلال شهر يونيو الجاري، مجموعة من ورش العمل التعريفية بالمبادرة وتشجيع المؤسسات الحكومية على الأخذ بها، وستصدر في غضون الأيام القليلة المقبلة تعميماً بهذا الشأن.

ووقعت الهيئة الاتحادية للموارد البشرية الحكومية، في مؤتمر صحفي عقدته أمس، 4 اتفاقيات تعاون مع كبرى الشركات ومزودي خدمات تقييم القدرات المعتمدين ضمن المبادرة، والمتخصصين في قياس أداء وقدرات الموظفين في القطاع العام.

ويتم بموجب الاتفاقيات، تقديم عروض وخصومات خاصة للوزارات والجهات الاتحادية على جميع خدمات التقييم وقياس القدرات التي توفرها، على أن تقدم هذه الخدمات باللغة العربية إلا إذا تم الاتفاق مع الهيئة على لغة أخرى. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض