• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م

«بيئة أبوظبي» تجدد شراكتها مع «توتال» لحماية أبقار البحر

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 08 يونيو 2015

هالة الخياط

أبوظبي (الاتحاد)

وقعت هيئة البيئة في أبوظبي مع شركة «توتال» وتوتال أبو البخوش بدولة الإمارات اتفاقية تعاون للاستمرار في تنفيذ برنامج الهيئة لمراقبة أبقار البحر، ودراسة بيولوجيتها ومواطنها، وتوزيعها الجغرافي في المياه الإقليمية لدولة الإمارات، والذي ترعاه شركة توتال بشكل حصري منذ عام 1999.

وقالت رزان خليفة المبارك، الأمين العام لهيئة البيئة في أبوظبي: «نفخر بأن لدينا ثاني أكبر تجمع لأبقار البحر في العالم، مما يجعل دور دولة الإمارات في حماية أبقار البحر دوراً هاماً في الجهود الإقليمية والعالمية المبذولة لحماية هذا النوع».

وقالت: إنه ومنذ عام 1999م، وبتمويل من شركة توتال، تقوم هيئة البيئة– أبوظبي بتنفيذ دراسات وأبحاث لحماية أبقار البحر في دولة الإمارات العربية المتحدة. وقد ساهمت هذه الدراسات في التعرف على أبقار البحر ومواقع انتشارها، وقد تم تحديد المخاطر التي تهدد أبقار البحر من خلال التعرف على أسباب نفوقها فضلا عن أسباب تدهور وفقدان الموائل، كما تم جمع بيانات عن بيئة وبيولوجية أبقار البحر بما في ذلك دراسة أنماط هجرتها، وذلك من خلال تتبعها عبر الأقمار الصناعية. بالإضافة إلى ذلك، تم تحديد المناطق المحمية البحرية وتعزيز التعاون الإقليمي المشترك بين الدول التي يتواجد بها هذا النوع».

وقال حاتم نسيبة رئيس توتال للاستكشاف والإنتاج، وممثل توتال في الدولة: «تلتزم توتال بالمساهمة في المحافظة على البيئة في أي مكان تعمل فيه.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض