• الجمعة 03 ربيع الأول 1438هـ - 02 ديسمبر 2016م

أسلحة تحت مياه البحر بالقرب من ميناء الإسكندرية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 22 يونيو 2014

ا

عثر فريق من خبراء الآثار الروس والمصريين، اليوم الأحد، تحت مياه البحر على اسلحة تعود الى حقبة الحملة الفرنسية على مصر (1798-1802)، بالقرب من ميناء الاسكندرية.

وقال وزير الدولة لشؤون الآثار الجديد ممدوح الدماطي، إن فريقا روسيا "يقوم بأعمال المسح تحت الماء بالتعاون مع الوزارة بحثا عن سفن غارقة واثار موانئ مغمورة بالمياه" عثر على هذه الاسلحة "بالقرب من مدخل ميناء الاسكندرية الحالي".

وقام فريق مصري متخصص في الغطس تحت الماء بانتشال هذه الأسلحة، وفقا للوزير.

واوضح الدماطي ان "الاسلحة تتنوع ما بين البنادق والمسدسات وكلها تعود للقرن الثامن عشر ويتوقع ان تكون هذه خاصة بإحدى سفن الحملة الفرنسية المعروفة باسم (باترويوت) والتي كانت غرقت عند دخول ميناء الاسكندرية الغربي في ذلك الوقت".

وقال مدير عام ادارة الاثار الغارقة في المجلس الاعلى للاثار محمد مصطفى انه "تم نقل الاسلحة المنتشلة الى مركز الترميم بالمتحف المصري الكبير من اجل العمل على ترميمها".

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا