• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

الشريك الإسرائيلي لـ«أورانج» يرفض أعذار الشركة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 08 يونيو 2015

القدس المحتلة (أ ف ب)

أعربت مجموعة بارتنر الإسرائيلية للاتصالات التي تتعرض شراكتها مع أورانج الفرنسية لنقاش يتخذ منحى سياسياً، عن اسفها لهذا الخلاف، مشيرة إلى أنه ألحق بها أضراراً فادحة. واعتبرت بارتنر، ثاني أكبر شركة مشغلة في إسرائيل، أن ما أعلنه رئيس مجلس إدارة أورانج ستيفان ريشار لإنهاء اتفاق الإجازة الذي يتيح لبارتنر استخدام علامة أورانج، «يلحق أضراراً كبيرة بعلامة أورانج في إسرائيل ويصدم المواطنين». وقد تراجع ريشار الذي يشعر بالارتباك واتصل بنائب رئيس الوزراء سيلفان شالوم لتقديم اعتذاره. لكن شركة بارتنر ما تزال تشعر بعدم الارتياح لذلك.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا