• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

إشادة بدور الإمارات في تعزيز الإعلام في المهرة

«الهلال» توزع مساعدات غذائية في المكلا

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 05 نوفمبر 2016

عدن ،المكلا (الاتحاد ، وام)

كثفت هيئة الهلال الأحمر الإماراتية أعمالها الإغاثية والإنسانية في «فوة» التابعة لمدينة المكلا بمحافظة حضرموت اليمنية، ضمن مشروع «إغاثة أهالي حضرموت»، في مرحلته الثانية، وفي إطار جهودها الرامية خططها لسد احتياجات الأشقاء اليمنيين، وتأكيداً لالتزامها الإنساني تجاههم، لتخفيف المعاناة وتحسين حياة المتأثرين من الأحداث. وفي هذا الصدد، بدأت الهيئة وبإشراف اللجنة العليا للإغاثة، عملية توزيع السلال الغذائية على 5327 أسرة في مربع فوة «المساكن وفوة القديمة».

كما استكملت عملية توزيع السلال في مربع المساكن عبر توزيع 1639 سلة غذائية، فيما تعتزم، اليوم، بدء عملية التوزيع في مربع فوة القديمة بعدد 3688 سلة غذائية.

وأوضح فريق هيئة الهلال الاحمر الاماراتية انه كثف واللجنة العليا للإغاثة من جهودهما الإنسانية لتغطية المناطق التي لم تصلها المعونات الغذائية في مرحلتها الأولى.

ونوه فريق الهيئة إلى استمرار عملية توزيع المساعدات في مناطق وأحياء فوة، لافتاً إلى أن عملية التوزيع تتم وفق آلية تتخذها الهيئة لضمان وصول المساعدات الغذائية إلى مستحقيها. وأشار إلى أن توزيع هذه السلال الغذائية يأتي استمراراً لبرنامج المساعدات الإنسانية الذي تقوم به هيئة الهلال الأحمر الإماراتية ضمن سلسلة من الحملات التي نفذتها في عموم مناطق حضرموت، حيث وصلت إلى مناطق نائية مكتظة بالألم والوجع الإنساني، ضمن مشروع (إغاثة أهالي حضرموت) في مرحلته الثانية منذ تحرير مدينة المكلا من قبضة تنظيم القاعدة في الـ 24 من أبريل الماضي.

وأكد فريق الهيئة أنه تم على مرحلتين توفير احتياجات 80 ألف أسرة من المواد الغذائية الضرورية بحيث تلبي السلة الغذائية الواحدة احتياجات الأسرة متوسطة العدد لمدة شهر. وأعرب المستفيدون عن شكرهم لدولة الإمارات، وهيئة الهلال الأحمر على تقديمهم هذا العون الذي يخفف من معاناتهم الإنسانية بعد أن فقدوا كثيرا من مقومات الحياة نتيجة للوضع الاقتصادي المتردي وتعطل مصادر الدخل التي تؤمن لهم الحصول على لقمة العيش. وأثنوا على جهود الإمارات وما تقوم به من أعمال خيرية وإنسانية لرفع المعاناة عنهم، حيث كرست الدولة جهودا متميزة مفعمة بالعطاء والروح الإنسانية التي تقدر وتعي وتدرك قيمة الإنسان.

من ناحية أخرى، استكملت هيئة الهلال الأحمر الإماراتي حملة توزيع 5450 سلة غذائية للمحتاجين في مديرية القطن بوادي حضرموت، جنوب شرق اليمن، وذلك في إطار مشروع إغاثة أهالي حضرموت الذي أطلقته الهيئة لتقديم المساعدات الغذائية للأسر المحتاجة والمتضررة في مختلف مناطق المحافظة. وأوضح مشرف مشاريع الهيئة في وادي حضرموت، المهندس حسن حيمد باقميش، أن السلل الغذائية أسهمت في التخفيف عن معاناة كثير من الأسر الفقيرة والمحتاجة في مديرية القطن التي تعاني أوضاعا اقتصادية صعبة جراء الأزمة الراهنة التي تعيشها اليمن منذ أكثر من عام ونصف. .

من جانب آخر، أكد مدير الإذاعة المحلية في محافظة المهرة، شرق اليمن، أحمد علي العمري أن الدعم السخي الذي قدمته دولة الإمارات العربية المتحدة في قطاع الكهرباء ساهم في تعزيز دور الإذاعة مواصلة رسالتها الإعلام في توعية المواطنين بمختلف القضايا المجتمعية. جاء ذلك خلال تسلم الإذاعة لمولد كهربائي بقوة 450 وات مقدم من هيئة الهلال الأحمر الإماراتي ضمن الجهود الإنسانية الرامية إلى تطبيع الأوضاع وتحسين مستوى الخدمات التنموية في محافظة المهرة. وأضاف أن وجود المولد سيعزز من دور ونشاط الإذاعة والتغلب على مشاكل انطفاءات الكهرباء العامة. وقدم مدير إذاعة المهرة الشكر والتقدير لدولة الإمارات قيادة وحكومة وشعبا على دعمهم السخي ووقوفهم إلى جانب الشعب اليمني في هذا الظرف العصيب. وقدمت الهيئة للمهرة خلال الفترة الماضية (11) مولدا كهربائيا.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا