• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

هاجمت منتخبها وأشادت بـ «الساحر»

أوليه: مع «ليو» أصبح كل شيء ممكناًً

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 22 يونيو 2014

محمد حامد (أبوظبي)

تفاعلت المواقع الإلكترونية للصحف الأرجنتينية مع فوز منتخبها بصعوبة بالغة على نظيره الإيراني بهدف دون مقابل في الدقيقة 91 من زمن المباراة، حيث أشارت صحيفة «أوليه» إلى أن منتخب «التانجو»، بدا وكأنه ليس لديه سوى ميسي، في إشارة إلى تقمص «الساحر» شخصية المنقذ، تكراراً لدوره مع برشلونة على مدار السنوات الماضية، ونقلت عن المدير الفني إليخاندرو سابيلا قوله: «مع ليو أصبح كل شيء ممكناً».

أما صحيفة «كلارين»، فقد هاجمت أداء منتخبها، حيث قالت: «انتصرنا وتأهلنا بمهارة ميسي، وما زالت علامات الاستفهام كبيرة»، وأضافت: «استغرقنا في جدل كبير، بدأ مع مباراة البوسنة، ولن يتوقف عقب مواجهتنا مع منتخب إيران، حيث الأداء الضعيف على المستوى الدفاعي، وعدم قدرة الهجوم على اختراق دفاعات المنافسين، وجاء تدخل الحارس روميرو لينقذ الأرجنتين من قبول 3 أهداف محققة لمصلحة المنتخب الآسيوي».

من ناحيتها، اهتمت الصحف الإسبانية بهدف المنقذ ميسي، حيث عنون الموقع الإلكتروني لصحيفة «ماركا»: «هذا هو الوجه الحقيقي لميسي»، فيما قالت صحيفة «سبورت» الكتالونية المقربة من البارسا: «ميسي ينقذ الأرجنتين»، وأضافت: «بطريقته المعتادة في تسجيل الأهداف، وبأسلوبه الكلاسيكي، أرسل ميسي الكرة إلى أقصى الزاوية اليسرى للحارس الإيراني، ليهدي التانجو 3 نقاط، ويمنحه بطاقة التأهل».

أما صحيفة «آس»، فقالت: «مباراة سيئة للتانجو، والعبقري يتدخل في الوقت المناسب»، في إشارة إلى توقيت الهدف، ودقة التصويب، والفوز الصعب على المنتخب الإيراني، الذي شكل خطورة على مرمى روميرو بفضل هجماته المرتدة الخطيرة.

بدوره، أكد كارلوس كيروش المدير الفني للمنتخب الإيراني أن حسم المواجهة جاء بعد تدخل شخصيتين كانتا الأكثر تأثيراً في مسارها، وهما حكم المباراة، وليونيل ميسي على حد قوله، وأضاف: «لست حزيناً، لقد تم حسم المباراة بلدغة ميسي، وصافرة الحكم».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا