• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

«الخضر» مطالب بالفوز لتفادي «الخيبات الثلاث»

الجزائر وكوريا الجنوبية.. «النداء الأخير»!

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 22 يونيو 2014

يلعب المنتخب الجزائري أمام حتمية تحقيق الفوز على كوريا الجنوبية اليوم، عندما يلتقيان على ملعب «بيرا-ريو» في بورتو إليجري في الجولة الثانية من منافسات المجموعة الثامنة ضمن كأس العالم لكرة القدم في البرازيل، وذلك لتفادي خيبات المشاركات الثلاث السابقة عندما ودع من الدور الأول.

ويدرك المنتخب الجزائري جيداً أهمية الفوز على كوريا الجنوبية لأنه سوف يعزز حظوظه في مشاركته الرابعة في سعيه لبلوغ الدور الثاني للمرة الأولى في تاريخه، خاصة بعد خسارته أمام بلجيكا 1-2 في الجولة الأولى، والمباراة الساخنة التي تنتظره أمام روسيا في الجولة الثالثة الأخيرة.

ويمني «محاربو الصحراء» النفس بضرب أكثر من عصفور بحجر واحد في الجولة الثانية، أولهما وأهمهما الفوز الذي يلهثون خلفه منذ عام 1982 ومشاركتهم الرائعة في مونديال إسبانيا عندما تغلبوا على تشيلي 3-2 في 24 يونيو في الجولة الثالثة الأخيرة من مشاركتهم الأولى والتي استهلوها بفوز تاريخي على ألمانيا الغربية ونجومها الكبار بول بريتنر وكارل هاينتس رومينيجه 2-1.

وتسعى الجزائر إلى تعويض خيبة أملها في الجولة الأولى عندما تقدمت على بلجيكا حتى الدقيقة 70 بهدف لسفيان فغولي هو الأول لها منذ عام 1986 في شباك أيرلندا الشمالية، قبل أن تخسر 1-2 بهدفين للبديلين مروان فلايني ودرييس مرتنس.

والفوز سيضع الجزائر في موقف جيد لانتزاع إحدى بطاقتي المجموعة، خاصة إذا سقطت روسيا أمام بلجيكا في المباراة الثانية ضمن المجموعة، لأن رجال المدرب البوسني الفرنسي الجنسية وحيد خليلودزيتش قد يكفيهم التعادل في الجولة الأخيرة لبلوغ ثمن النهائي.

وسيكون خليلودزيتش أول الساعين إلى النقاط الثلاث لتحسين صورته بعد الانتقادات الكثيرة التي طالته من قبل المسؤولين والدوليين السابقين ووسائل الإعلام الجزائرية بسبب خطته الدفاعية المحضة التي سلكها أمام بلجيكا، وكلفت غالياً بتجرع الخسارة المرة بعدما كان الفوز في المتناول. كان بوسع خليلودزيتش تسجيل اسمه بأحرف من ذهب في سجل الكرة الجزائرية لو تمكن المنتخب من الحفاظ على فوز كان في متناوله، أبدى خليلودزيتش أسفه عقب المباراة، واعترف بقوله «ضيعنا فرصة تحقيق إنجاز كبير». ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا