• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

دي بوير أسقط الورقة الأخيرة

إفلاس ورثة «كرويف» !

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 05 نوفمبر 2016

فان جال وهيدينك وريكارد يؤكدون التراجع بعيداً عن خلطة «الطواحين/ ‏‏الكتالونية»

عمرو عبيد (القاهرة)

جاءت إقالة الهولندي فرانك دي بوير، المدير الفني لإنترناسيونالي الإيطالي، بعد سلسلة من الإخفاقات والنتائج السيئة التي حققها «النيرآزوري»، سواء في الكالتشيو أو الدوري الأوروبي، لتؤكد التراجع الواضح في الفكر التدريبي الهولندي خلال الحقبة الأخيرة، وبعد أن ظلت الصحافة الإيطالية تهاجم المدرب الهولندي لفشله في وضع بصمة حقيقية له على أداء الإنتر، إذ قدم الفريق مستوى باهتاً دون أي تطور وبلا أي نجاح، رغم توليه مهمة الإدارة الفنية للأفاعي قبل انطلاق الموسم الحالي بشهر، خلفاً للإيطالي روبرتو مانشيني.

وبعد 11 جولة في الدوري الإيطالي، ترك دي بوير «النيرآزوري» في المركز 12 برصيد 14 نقطة، وحقق الفوز معه في 4 مباريات فقط مقابل تعادلين و5 هزائم، وسجل الفريق في الكالتشيو 13 هدفاً، مقابل 14 سكنت مرماه.. أما في الدوري الأوروبي، فيقبع الأفاعي في المركز الرابع والأخير في ترتيب فرق المجموعة الحادية عشرة، برصيد 3 نقاط جمعها من فوز واحد والخسارة في ثلاث مباريات، حيث لعب الإنتر تحت قيادته ثلاث مباريات فاز في واحدة وخسر مرتين، وأحرز الفريق في عهد الهولندي هدفين في 3 مواجهات واستقبلت شباكه 5 أهداف.

خلال 84 يوماً، وهي الفترة التي قضاها دي بوير مدرباً للفريق، خاض 14 مباراة في البطولتين، فاز في 5 منها بنسبة 35.7% فقط، وتعادل مرتين وخسر 7 مواجهات بنسبة 50% !، وبذلك تبلغ نسبة نجاح تجربة الهولندي مع الفريق الإيطالي الكبير 40% فقط.. وأحرز الإنتر معه 15 هدفاً بمعدل 1.1 هدف في كل مباراة، وهو معدل ضئيل للغاية بالنسبة لفريق يمتلك تاريخاً حافلاً سواء كان محلياً وعالمياً، واستقبل مرمى «النيرآزوري» خلال هذه الفترة 19 هدفاً بمعدل 1.3 هدف/‏‏‏‏‏ مباراة بفارق تهديفي سلبي بلغ (- 4) !

وأكد دي بوير الحقيقة الواضحة حول تراجع الفكر التدريبي لورثة الراحل العظيم يوهان كرويف والذي غير الكثير في معالم كرة القدم لاعباً ومدرباً، بدليل ابتعاد الفرق والمنتخبات الهولندية، ففي الموسم الماضي قاد المخضرم لويس فان جال صاحب الـ 65 عاماً فريق مانشستر يونايتد الإنجليزي إلى نتائج كارثية، ولم ينجح على الإطلاق في انتشال الشياطين الحمر من كبوتهم المستمرة منذ سنوات، ورغم أنه وقع عقداً مع «المان» يقضي بتوليه مهمة الإدارة الفنية لثلاث سنوات، فإن عامين كانا كافيين تماماً للتأكد من أن تجربة فان جال مع اليونايتد الكبير ليست ناجحة. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا